رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

علماء ألمان: ارتفاع حالات «متلازمة توريت» مرتبط بتقليد المصابين على موقع التواصل

يوتيوب
يوتيوب

 ربط خبراء في كلية طب هانوفر الألمانية الارتفاع الكبير في حالات الإصابة بمتلازمة توريت بين الشباب الألمان بتقليدهم أحد نجوم الشبكات الاجتماعية المصابين بهذه الحالة، وأعربوا عن خشيتهم من زيادة أعداد الحالات على مستوى العالم.


وكان أطباء كلية طب هانوفر في حيرة من أمرهم؛ بسبب العدد المتزايد من الشباب الذين يصابون بتشنجات لاإرادية جسدية مرتبطة بمتلازمة توريت قبل أن يدركوا أنَّ المرضى كانوا يشاهدون قناة يوتيوب ذات شعبية كبيرة يُترجم اسمها إلى "عاصفة رعدية في الدماغ"، وصاحبها يدعى جان زيمرمان (22 عامًا).

 

وينشر "زيمرمان"، المصاب بمتلازمة توريت، مقاطع فيديو فكاهية عن هذه الحالة، وهذه المقاطع جعلت منه ثاني أكثر مستخدمي اليوتيوب نجاحًا في ألمانيا، حيث وصل عدد المشتركين في قناته إلى 2.2 مليون مشترك، وحازت مقاطعه على أكثر من 300 مليون مشاهدة.

 

وفي الوقت الحالي، تبيع القناة، التي انطلقت عام 2019، القمصان والقبعات المطبوع عليها بعض الكلمات التي يصيح بها زيمرمان في المقاطع التي يصورها.

 

وكتب أطباء هانوفر في مجلة Brain التابعة لجامعة أكسفورد: "على مدار العامين الماضيين، أُحيل عدد كبير من المرضى الشباب إلى عيادتنا الخارجية المتخصصة في متلازمة توريت بعدما ظهرت عليهم أعراض شبيهة إلى حد كبير بالأعراض التي يعرضها جان زيمرمان في مقاطعه".

 

وفضلًا عن تقليد هؤلاء المرضى للتشنجات اللاإرادية الجسدية، كانوا يستخدمون أيضًا العبارات الألمانية التي يصيح بها "زيمرمان"، مثل "البطاطس المقلية" و"قنبلة" و"أنت قبيح" و"أسماك القرش الطائرة" و"هايل هتلر".


يُشار إلى أنَّ حوالي 10% من مرضى توريت يتفوهون بكلمات وقحة، ومعظمهم تظهر عليهم التشنجات اللاإرادية الجسدية فقط، وتؤثر هذه الحالة في حوالي 1% من الشباب.


وقد عُرف هذا المرض عام 1885 في فرنسا، ويُعتقد أنه ناتج عن عوامل وراثية وبيئية.


وزعم فريق "هانوفر" أنَّ انتشار الأعراض بين متابعي "زيمرمان" أول حالة معروفة لـ "مرض ناجم عن مواقع التواصل الاجتماعي الجماهيرية"، وحذر من تزايد الأعداد في المستقبل، حيث تظهر على أعداد متزايدة من نجوم "اليوتيوب" و"التيك توك" أعراض شبيهة بأعراض توريت.


إضافة إلى ذلك، قال الفريق إن إيفي ميج (20 عامًا)، وهي إحدى نجمات "التيك توك" في بريطانيا، قد تكون المتسببة في تزايد أعداد الشابات البريطانيات اللاتي تظهر عليهن أعراض المرض، وفقًا لما قالته دراسة أجراها باحثون في جامعة كندا.


ولدى إيفي ميج حوالي 13.5 مليون متابع، وتعرض مجموعة من الحركات والتشنجات المرتبطة بمتلازمة توريت أيضًا.