الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

طبيب روسى يكشف العلاقة بين الخرف المبكر والاكتئاب لدى البالغين

علاقة الخرف المبكر
علاقة الخرف المبكر والاكتئاب

أعلن الطبيب الروسي ألكسندر مياسنيكوف، أنه وفقا للدراسات الأخيرة ازدادت نسبة حالات الخرف المبكر لدى البالغين.

وحسبما أفاد موقع “ديلي ميل” يشير الطبيب في حديث تلفزيوني، إلى أن المقصود هنا ليس كبار السن، بل فئة الأشخاص الذين أعمارهم بين 18و65 عاما. فما سبب هذه الظاهرة وكيف يمكن تجنبها؟

ويقول، "نحن جميعا نعيش في بيئة معقدة ومتوترة. وأصبحنا ننسى أسماء الأشياء، لأننا نستلم يوميا كما هائلا من المعلومات. يضاف لها، كثرة الأمراض التي تسبب إرهاق العقل مثل الفيروس التاجي المستجد".

ويضيف، وأول الأسباب المؤدية إلى انضمام الشخص إلى منطقة الخطر، هو عدم قدرته على مكافحة الإجهاد في بيئة عدوانية. لذلك ينصح بتعلم كيفية مقاومة الإجهاد. كما يجب تعلم القدرة على تركيز الاهتمام. لأن الدماغ أحيانا يرفض تخزين المعلومات، ويزيل منها كل ما يعتبره غير ضروري، أي يمكن أن يعتبر أي شيء غير ضروري، بما فيها معلومات عن الأسرة والأطفال.

ويشير مياسنيكوف، إلى أنه غالبا ما يكون الاكتئاب سببا في الخرف، وهذا أمر شائع في الوقت الحاضر، لأن الغالبية تعيش في وسط ينعدم فيه اليقين والموثوقية.

ويقول، "تؤدي هذه الأوضاع إلى أن الشخص يبدأ بالنسيان وعدم الاهتمام بالحياة. والاضطرابات الادراكية لدى كبار السن سببها الاكتئاب".

وينسب مياسنيكوف إلى العوامل المؤدية إلى الخرف، أمراض الأوعية الدموية وارتفاع مستوى ضغط الدم، التي تعالج 50 بالمئة من حالاتها بطريقة غير صحيحة.

ويقول، "يؤدي علاج هذه الحالات بطريقة غير صحيحة، أو لا تعالج نهائيا، إلى إهمال تدفق الدم في الأوعية الدموية الدقيقة في الدماغ".

وينصح مياسنيكوف، لتجنب الخرف، قراءة المطبوعات الورقية (الكتب والمجلات والصحف) وتدريب الدماغ بإجراء تمارين مختلفة.

ويضيف، تناول جرعات صغيرة من الكحول يخفض من خطر الخرف، ولكن الجرعات الكبيرة تزيده.