الثلاثاء 19 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وفد «المصريين الأحرار» يزور متحف السويس القومى

فعاليات تنشيط السياحة
فعاليات تنشيط السياحة الداخلية

واصل حزب «المصريين الأحرار» نشاطه الثقافي والتوعوي بزيارات الأماكن السياحية والأثرية بهدف تنشيط السياحة الداخلية وترسيخ الاهتمام بالتراث والتاريخ للأجيال الشابة؛ حيث نظمت أمانة الحزب بمحافظة السويس بقيادة عادل فاضل، أمين المحافظة، زيارة إلى متحف السويس القومي، برعاية الدكتور عصام خليل رئيس الحزب.

وفد «المصريين الأحرار

ويعد متحف السويس القومي أحد أجمل وأهم المتاحف الأثرية القومية في مصر آثارا فرعونية ابتداء من عصر ما قبل الأسرات و آثار الدولة القديمة والدولة الوسطى والدولة الحديثة الفرعونية وصولا إلى العصر اليوناني الروماني والإسلامي منتهيا بالعصر الحديث حتى عهد إسماعيل باشا وافتتاح قناة السويس في تسلسل زمني رائع.

وفد «المصريين الأحرار

وخلال الزيارة قام الخبير والمرشد السياحي سليم منير مسئول لجنة السياحة بأمانة الحزب في السويس، بشرح معالم المتحف الذي يضم عدة قاعات للعرض تحوي مجموعة التماثيل الحجرية والبرونزية لبعض ملوك مصر القديمة والنقوش الجدارية، فضلاً عن نماذج لمراكب خشبية ترجع للدولة الوسطى والعديد من الأواني الفخارية والحلي والأسلحة التي ترجع لمختلف العصور وبعض المسارح وشواهد القبور من العصر اليوناني وقطع أثرية وأيقونات من العصر القبطي وبعض القطع التي ترجع للعصر الإسلامي ومنها المشربيات والمشكاوات الزجاجية ومجموعة من الخزف ذي البريق المعدني، فضلا عن المحمل، حيث كانت السويس تشهد نشاطا دينيا موسميا باعتبارها المحطة الرئيسية للحجاج المصريين المسلمين.

القطع الأثرية

واستمتع الزائرون بالقطع الأثرية الفريدة التي تحكى التاريخ المصري كله وبخاصة تاريخ مدينة الأبطال مدينة السويس وتاريخ قناة السويس على مر هذه العصور بددًا من عصر الملك سنوسرت الثالث أول من حفر قناة تربط البحر الأحمر بالبحر المتوسط عن طريق النيل، منتهيا بعصر إسماعيل باشا وافتتاح قناة السويس التي تربط بين البحرين الأحمر والأبيض المتوسط..

وفي نهاية الرحلة وجه مسئول لجنة السياحة للحزب بمحافظة السويس دعوة للجميع لتنشيط السياحة الداخلية والتشديد على أهمية معرفة تاريخنا وحضارتنا المصرية وهي أهم الحضارات في العالم وقد استمتع الزائرون بالقطع الأثرية الفريدة التي تحكى هذا التاريخ العظيم.