الأربعاء 27 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كوريا الجنوبية: نتواصل باستمرار مع حكومة «ميانمار» لحل الأزمة بها

ميانمار
ميانمار

أكد المكتب الرئاسي لكوريا الجنوبية، اليوم الخميس، أنه يتواصل باستمرار مع حكومة الوحدة الوطنية، التي تعتبر حكومة مؤقتة لميانمار ضد المجلس العسكري؛ لحل أزمة ميانمار.

وكشف المكتب الرئاسي الكوري- في بيان، أوردته وكالة الأنباء الكورية الجنوبية- عن رده على طلب مقدم إليه، يدعو إلى اعتراف كوريا الجنوبية بحكومة الوحدة الوطنية وإقامة العلاقات الدبلوماسية الرسمية معها، مشيرا إلى أن الحكومة الكورية الجنوبية أبدت تكرارًا موقفها حول الدعم لتطلعات شعب ميانمار إلى الديمقراطية منذ مطلع أزمة ميانمار، وحثت على إنهاء استخدام العنف تجاه المواطنين والإفراج الفوري عن معتقلين على رأسهم زعيمة المعارضة أونج سان سوتشي.

وأوضح أن الحكومة الكورية الجنوبية أعلنت في مارس تعليق الصادرات من الإمدادات العسكرية إلى ميانمار، ومراجعة مشاريع التعاون التنموي؛ احتجاجًا على استخدام جيش ميانمار للقوة.

وشدد على أن الحكومة تسعى للمساهمة في حل الوضع في ميانمار بطريقة تلبي تطلعات شعب ميانمار، وفي هذا الصدد، ستستمر في التواصل مع الأطراف الرئيسية بما فيها حكومة الوحدة الوطنية.

وتواصل حكومة الوحدة الوطنية في ميانمار جهودها الدبلوماسية للحصول على اعتراف المجتمع الدولي بها كحكومة رسمية منذ تشكيلها في أبريل الماضي.

وفي سياق متصل، ذكر مسئول في جمعية مساعدة السجناء السياسيين في ميانمار أن عدد القتلى الذين سقطوا نتيجة الانقلاب الذي وقع في الأول من فبراير تجاوز الألف، الأربعاء.

وتسجل جمعية مساعدة السجناء السياسيين عمليات القتل على أيدي قوات الأمن، ولم يرد متحدث باسم المجلس العسكري الحاكم على اتصالات لطلب التعليق. 

وقالت السلطات العسكرية، في وقت سابق، إن أرقام الجمعية، التي استشهدت بها المنظمات الدولية على نطاق واسع، مبالغ فيها.

وذكر الجيش أن العشرات من أفراد قوات الأمن قتلوا أيضًا.