رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

يحتفل به السريان الكاثوليك..

من هو القديس «طيطوس» رئيس كهنة إقريطش؟

مار افرام انطون سمعان
مار افرام انطون سمعان

يحتفل السريان الكاثوليك، على مدار اليوم الأربعاء، برئاسة مار افرم أنطوان سمعان، المجبر البطريركي للكنيسة السريانية الكاثوليكية بالقاهرة، بذكرى عيد القدّيس طيطوس رئيس كهنة إقريطش.

 تحدث  الموقع الرسمي لكنيسة القديس تكلا هيمانوت الحبشي بحي الإبراهيمية بمحافظة الإسكندرية، وهو موقع كنسي مُعتمد في الدراسات المسيحية والأبحاث الكنسية، عن  القدّيس طيطوس تلميذ بولس الرسول ورئيس كهنة إقريطش قائلُا إنه: "ولد في كريت وهو ابن أخت والي المدينة، وقد تعلم اللغة اليونانية وتأدب بكل آدابها حتى مهر فيها، وكان وديعًا شفوقًا كثير الرحمة. ولما انتشرت أخبار السيد المسيح في أكثر بلاد الشام اهتم والي كريت خال هذا القديس بتلك الآيات الباهرة والتعاليم السامية، وأراد أن يتحقق مما سمع، فأرسل تيطس ليأتيه بالخبر اليقين، فلما وصل إلى أرض اليهودية ورأى الآيات وسمع الأقوال الإلهية وقارن بينها وبين الأقوال اليونانية وجد الفرق واضحًا، فآمن بالسيد المسيح وأرسل إلى خاله يعلمه بما رأى وسمع".

وأضاف الموقع الذي استند في روايته على كتاب قاموس آباء الكنيسة وقديسيها مع بعض شخصيات كنسية" للقمص تادرس يعقوب ملطي، راعي كنيسة الشهيد العظيم مارجرجس الروماني أمير شهداء المسيحية، بحي سبورتنج، بمحافظة الاسكندرية: "ولما اختار السيد المسيح السبعين رسولًا كان هو أحدهم، وبعد صعود السيد المسيح نال نعمة حلول الروح القدس مع التلاميذ، وقد صحب بولس الرسول في بلاد كثيرة، ولما ذهب بولس إلى رومية عاد هو إلى كريت وبنى فيها كنيسة ورسم لها قسوسًا وشمامسة، ولما أكمل سيرته الرسولية تنيح بسلام، وتعيد له الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم 2 من شهر نسيء اخر واشهر الشهور القبطية.