رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الأزهر للفتوى» يوضح ثواب رعابة الحيوانات

مركز الأزهر العالمي
مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية

قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية إن الإسلام حث على رعاية الحيوان، ووعد بالأجر والثواب لمن يطعمهم ويسقيهم.

أضاف المركز، في منشور عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، ضمن حملة "صيفك أجمل" أن الإحسان للحيوانات والطيور وتوفير مكان ظليل لها، وتعهد النباتات بالسقيا مما دعا إليه الإسلام، ورتَّب عليه الأجر والثواب، سيما في الأيام الحارة؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن سيدنا رسول الله ﷺ قال: «في كلِّ كبدٍ رطبةٍ أجرٌ». [ متفق عليه].

حكم تظليل الأماكن المشمسة

وأكد المركز في منشور سابق أن تظليل أماكن الانتظار المُشْمِسَة، والتصدق بأجهزة التهوية والتبريد، وسقيا الماء في الأماكن التي تشتد بها الحرارة، ويكثر فيها اجتماع الناس، من أعمال البِّر وأفضل الصدقات؛ قال سيدنا رسول الله ﷺ: «الرَّاحِمُونَ يَرْحَمُهُمُ الرَّحْمَنُ» [أخرجه الترمذي]، وعن سَعْدِ بْنِ عُبَادَةَ، قَالَ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ: أَيُّ الصَّدَقَةِ أَفْضَلُ؟، قَالَ ﷺ: «سَقْيُ الْمَاءِ». [أخرجه النسائي].

يشار إلى أن مركز الأزهر العالميّ للفتوى الإلكترونية  أطلق حملة بعنوان «صيفك أجمل» بالتزامن مع موسم الإجازة الصيفية.

وتهدف الحملة إلى بيان أهمية الترفيه عن النفس والأسرة في الإسلام، وأهم ضوابطه وآدابه، وكيفية إدارة الوقت والانتفاع به، وخطورة تضييعه.

كما تُسلّط الضوء على أهم النشاطات التي يمكن ممارستها في الإجازة الصيفية، وكثير من ضوابط استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، والألعاب الإلكترونية، إضافة لبعض الإرشادات الفقهية والدعوية المتعلقة بالصوم، والعمل، وقضاء حوائج الناس، والصدقات، في الأيام شديدة الحرّ.