الإثنين 29 نوفمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إحباط تهريب 444 طربة حشيش في أسيوط والشرقية بـ3 ملايين جنيه

المخدرات المضبوطة
المخدرات المضبوطة

واصلت الأجهزة الأمنية ضرباتها الحاسمة للمتاجرين بالمواد المخدرة وتنجح في إحباط محاولة تشكيلين عصابيين لنقل وترويج 444 طربة لمخدر الحشيش بنطاق محافظتى "أسيوط – الشرقية" تقدر قيمتها المالية بأكثر من 3 ملايين جنيه، استمرارًا لجهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها، لاسيما جرائم الاتجار فى المواد المخدرة وملاحقة وضبط العناصر الإجرامية القائمة على ترويجها.

وتابعت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بقطاع مكافحة المخدرات والأسلحة والذخائر غير المرخصة بإشراف اللواء معتز توفيق مساعد وزير الداخلية، بالتنسيق مع قطاع الأمن الوطنى وبالإشتراك مع مديرية أمن أسيوط نشاط تشكيلاً عصابياً ضم (3 أشخاص ،لإثنين منهم معلومات جنائية ،وجميعهم مقيمين بدائرة مركز شرطة أسيوط) تخصص فى نقل وتهريب مخدر الحشيش بكميات كبيرة من محافظات الوجه البحرى وترويجها على عملائهم بنطاق محافظات الوجه القبلى ، فضلاً عن قيامهم بإعداد وتجهيز مخازن سرية بإحدى السيارات يصعب الوصول إليها وذلك إمعاناً فى التمويه.

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط أحد المتهمين حال إستقلاله السيارة المشار إليها بدائرة قسم شرطة أسيوط الجديدة ، وعُثر بحوزته على (360 طربة لمخدر الحشيش وزنت 36 كيلو جرام مخبأة بمخازن سرية داخل كابينة السيارة – مبلغ مالى – هاتف محمول).

وبمواجهته بالمضبوطات إيد ما جاء بالتحريات وبمشاركته المتهمان الآخران فى نشاطه الإجرامى - جارى تكثيف الجهود لضبطهما - وبتطوير مناقشة المتهم أمكن تحديد مصدر حصوله على المضبوطات من أحد التشكيلات العصابية الخطرة فى الإتجار بمخدر الحشيش "محددين" مقيمين بمحافظة الشرقية ، وبتكثيف التحريات تبين صحة المعلومات وقيام المذكورين بتكوين تشكيلاً عصابياً للاتجار بمخدر الحشيش، متخذين من العاشر من رمضان بالشرقية مسرحًا لمزاولة نشاطهم غير المشروع يضم (5 أشخاص، لثلاثة منهم معلومات جنائية).

عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع مديرية أمن الشرقية أمكن ضبطهم حال تواجدهم بمسكنهم بدائرة قسم شرطة ثالث العاشر من رمضان، وبحوزتهم (84 طربة لمخدر الحشيش وزنت 8٫400 كيلو جرام – مبلغ مالى – 5 هواتف محمولة - سيارة) ، وبمواجهتهم إعترفوا بحيازتهم للمضبوطات بقصد الاتجار والمبلغ المالى من متحصلات الاتجار، واستخدامهم للسيارة فى النقل والترويج على النحو الذى أكدته التحريات. 

وتقدر القيمة المالية للمواد المخدرة المضبوطة بحوالى (3٫108٫000– ثلاثة مليون ومائة وثمانية ألف جنيه تقريباً)، تم اتخاذ الإجراءات القانونية.