الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

فريق طبي بجامعة أسيوط ينجح في إنقاذ فتاة بالجراحة الميكروسكوبية

مستشفي جراحة المخ
مستشفي جراحة المخ والاعصاب

أعلن الدكتور علاء عطية عميد كلية الطب بجامعة أسيوط عن نجاح فريق طبي بالمستشفي الجامعي في إجراء عملية جراحية لغلق تمدد شرياني منفجر عند مفترق الشريان السباتي الداخلي الأيمن بالمخ لمريضة شابة ثلاثينية عن طريق التدخل بالجراحة الميكروسكوبية.

وهو ما يعد واحدًا ضمن سلسلة الإنجازات والنجاحات المتميزة التي تشهدها المنظومة الطبية تحت رعاية الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة والتى تقوم خلالها بدور هائل ومتميز فى خدمة المرضى ورعايتهم صحيًا على نحو أمثل من خلال تسخير كافة إمكانات الجامعة العلمية والبحثية وما  تملكه من أجهزة ومعدات طبية متقدمة وكوادر بشرية في تطوير العمل الطبي وتحسين الخدمة الطبية المقدمة لملايين المرضي من المترددين على المستشفيات الجامعية بكافة قطاعاتها.

ومن جانبه أوضح الدكتور إيهاب فوزي المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية أن المريضة (ر . م) وتبلغ من العمر 31 عامًا كانت تعاني من صداع مفاجئ مع اضطراب بدرجة الوعى، وبمناظرة الأشعات علي المخ تبين وجود نزيف تحت الأم العنكبوتية وتم إجراء الأشعات اللازمة لمعرفة السبب حيث تبين وجود تمدد 15 مم منفجر عن شرياني كبير (مفترق الشريان السباتي الداخلي الأيمن بالمخ)، وهو ما يعكس حجم الجهد المبذول من فريق العمل بمختلف تخصصاته على القيام بمسئولياتهم المهنية والإنسانية على النحو الأكمل.

كما أضاف الدكتور علاء درويش رئيس قسم الأمراض العصبية والنفسية بكلية الطب أن المريضة كانت معرضة لحدوث نزيف بالمخ للمرة الثانية في أي وقت مع ارتفاع بنسبة الوفاة حالة حدوث النزيف مجددًا، ولذلك فقد تمّ التدخل بالجراحة الميكروسكوبية لغلق التمدد الشرياني المنفجر بواسطة كليبس تيتانيوم مع مراعاة الحفاظ علي الشرايين المحيطة بالتمدد الشرياني لتجنب أي مضاعفات غير مطلوبة.

وفي سياق متصل أوضح الدكتور فراج محمد فراج استشاري جراحة المخ والأعصاب بكلية الطب وعضو الفريق الجراحي أنه تمّ إجراء عدد من الأشعة علي شرايين المخ بعد انتهاء العملية الجراحية للتأكد من غلق التمدد الشرياني وتمّ خروج المريضة بسلام من المستشفى وهي في درجة وعي كاملة ودون وجود أي ضعف بها، مشيرًا إلي مشاركة كلٍ من الدكتور أسامة رمضان مدرس مساعد جراحة المخ والأعصاب بكلية الطب ضمن فريق الجراحة، ومن فريق التخدير الدكتور محمد أنور استشاري التخدير.