الأربعاء 01 ديسمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

محمد حجازى: غياب دور الأطباء البيطريين بـ«سلامة الغذاء» يطيح بالمنظومة

جانب من مؤتمر البيطريين
جانب من مؤتمر البيطريين

قال الدكتور محمد حجازى أمين الصندوق المساعد للأطباء البيطريين، إن تصريح رئيس هيئة سلامة الغذاء، إن "المفتش الأول لسلامة الغذاء هو المستهلك" يطيح بكل قواعد منظومة سلامة الغذاء، ويعرض صحة المواطنين للخطر، مشيرا إلى أن رئيس الهيئة يهدر أموال الدولة فى بناء مستشفيات واستيراد أدوية بمليارات الدولارات نتيجة لغياب دور الرقابة من جميع المتخصصين، كل فى مجاله، ما يفقد الهيئة مضمونها.

وأكد حجازى، خلال كلمته بالمؤتمر الصحفى بعنوان "تنفيذ قانون الدولة لسلامة الغذاء فرض وليس اختيار": أن الطبيب البيطرى هو المسئول الأول عن صحة وسلامة الغذاء من أصل حيوانى وغياب دوره يُعد فشلا لمنظومة سلامة الغذاء، حيث أن إحكام الرقابة على الأغذية يعنى تطبيق المنظومة والرقابة من المزرعة حتى مائدة طعام المستهلك،  قائلا: “وبعد صدور قرار بتكليف 500 صيدلى فى سلامة الغذاء بحجة أن لهم عملا يقدر بحوالى 1%من الأغذية، أمر يدعو إلى النظر إلى نسبة دور ومساهمة الأطباء البيطريين بالمنظومة وترجمتها إلى ضم أطباء بيطريين إلى الهيئة”.  

وأكد أن انتداب 86 طبيبا بيطريا- وفق تصريح رئيس الهيئة- وإبرام عقود مؤقته لحوالى ١١٥ لآخرين هى أرقام ضئيلة جدا لا يتناسب مع حجم أغذية من لحوم ودواجن وأسماك وآلبان ومنتجاتها لأكثر من 100 مليون مواطن مصرى. 

فيما أكد الدكتور خالد سليم، نقيب الأطباء البيطريين، أن النقابة تثمن جهود الرئيس عبدالفتاح السيسي واهتمامه بصحة وسلامة المواطن المصرى بكل خطواته نحو قيادة مصر، وتثمن على توجه الدولة المحترم بشأن إنشاء هيئة سلامة الغذاء هادفة إلى ضمان وصول غذاء سليم للمواطن المصرى، فضلا عن دعمها نجاح الهيئة فى أداء مهامها على النحو الأمثل بما يضمن لكل اختصاص من جميع من لهم تخصص معنى بسلامة الغذاء أن يقوم بدوره المرخص له مزاولته، وترحب بالتعاون مع كل مهنة تعمل لخدمة وصالح الوطن.

وأَضاف سليم، خلال كلمته بالمؤتمر: “نحن لسنا فى خصومة مع أي من كان، وندعم مؤسسات الدولة التى تخدم الوطن، ونشدد على أننا نهدف وبقوة إنطلاقا من حسنا الوطنى وحرصنا على سلامة غذاء المواطن خاصة البروتين ذو الأًصل الحيوانى، نظرا لكونه اختصاص أصيل للأطباء البيطريين ليس لأحد أن ينازعهم فيه، نحن مسئولون أمام الله وأبناء هذا الشعب عن ضمان سلامة البروتين ذات الأصل الحيوانى، كما أن الأطباء البيطريين لا يقلون وطنية عن الجنود الذين يضحون بأرواحهم فداء هذا الوطن، وهو ما نقوم به من خلال تخصصاتنا”.