رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

واشنطن تحذر من تفشى كورونا بالأمم المتحدة

الولايات المتحدة
الولايات المتحدة

دعت واشنطن زعماء العالم إلى إرسال مقاطع مصورة بدلا من السفر إلى نيويورك الشهر المقبل لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، منعا لتحول المناسبة إلى بؤرة لانتشار لكورونا.

وقالت ليندا توماس غرينفيلد، السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة: "نحتاج إلى مساعدتكم حتى لا يتحول أسبوع اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى مناسبة لنقل العدوى بكثافة للغير".

وأضافت: "على رؤساء الوفود التفكير في إلقاء بياناتهم أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة عبر الفيديو. وإذا قررت الوفود السفر إلى نيويورك... فإننا نطلب من الوفود اصطحاب الحد الأدنى المطلوب من المسافرين".

وتنطلق اجتماعات الدورة السادسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 12 سبتمبر، وستتضمن إلقاء كلمات بالحضور الشخصي وأخرى عن طريق الفيديو في ظل تباين معدلات التطعيم العالمية والمخاوف من انتشار السلالات المتحورة للفيروس.



ترتيب إصابات كورونا على مستوى العالم

وتتصدر الصين دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها كمضاد فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، تليها الولايات المتحدة، ثم الاتحاد الأوروبي، والهند، والبرازيل، والمملكة المتحدة، وتركيا، والمكسيك، وإندونيسيا، وروسيا، ولا يعكس عدد الجرعات التي تم إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من حيث عدد السكان.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.


إرشادات منظمة الصحة العالمية
وقالت منظمة الصحة العالمية، إن اللقاحات توفر أملًا جديدًا، ويجب استخدامها كأداة وقاية رئيسية من قبل البلدان والأفراد، ويتم الآن تقديم لقاحات بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»  في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط البالغ عددها 22 بلدًا، لكن التحديات قائمة في البلدان التى تواجه حالات طوارئ، بما في ذلك سوريا و اليمن.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019، ويبلغ حاليًا إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بـ«كوفيد-19» في بر الصين الرئيسي 92066، في حين لا يزال عدد الوفيات ثابتًا عند 4636.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو «كوفيد- 19» ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة ووهان"الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير 2020.