رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ولاية مونتانا الأمريكية.. إجلاء آلاف السكان بسبب حرائق الغابات

صورة من الأرشيف
صورة من الأرشيف

أفادت وسائل إعلام أمريكية بأن حرائق الغابات في ولاية مونتانا شمال الولايات المتحدة اضطرت آلاف السكان للنزوح.

وحسبما أفادت وكالة أنباء “تاس” الروسية، أفاد موقع "ذي هيل" الإعلامي بأن الحرائق المستمرة منذ يوم الأحد الماضي تواصل انتشارها في الولاية.

واضطرت السلطات لإخلاء 6 مناطق سكنية وإصدار مذكرات التحضير للإخلاء لـ3 مناطق أخرى.

وحتى الآن أتت الحرائق على أكثر من 60 ألف هكتار أو نحو 600 كيلومتر مربع.

ويأتي ذلك بالتزامن من حرائق الغابات في كاليفورنيا على الساحل الغربي الأمريكي التي تعتبر أكبر حرائق تشهدها البلاد، ولا تزال مستمرة منذ منتصف يوليو الماضي.

وعلى صعيد آخر، أعلن البيت الأبيض، في وقت سابق أن الولايات المتحدة سترسل 837 ألف جرعة لقاح فايزر، إلى منطقة البحر الكاريبي، وهي الدفعة الأولى التي سيتم شحنها إلى الدول الجزرية في تلك المنطقة.

وقال نائب السكرتير الصحفي للبيت الأبيض كيفين مونوز: "نحن متحمسون للإعلان عن ذهاب جرعاتنا الأولى إلى دول الكاريبي، وتواصل الولايات المتحدة قيادة جهود غير مسبوقة لتطعيم العالم وكل يوم نحرز تقدمًا. نحن بحاجة إلى تصعيد الجميع في هذه المعركة ضد الفيروس".

وذكرت تقارير إعلامية أخرى تفاصيل تخصيص الجرعات، التي ستتألف من 837 ألف جرعة من شركة فايزر، وستتلقى جزر البهاما ما يقرب من 400 ألف جرعة، وستحصل ترينيداد وتوباجو على حوالي 305 آلاف جرعة وباربادوس ستتلقى ما يقرب من 70 ألف جرعة، بينما ستتلقى كل من سانت فنسنت وجزر جرينادين وأنتيجوا وسانت كيتس ونيفيس عدة آلاف من الحقن.

وسجلت منطقة البحر الكاريبي ما يقرب من 1.3 مليون إصابة بكورونا منذ بدء الوباء، وتوفي أكثر من 16 ألف شخص هناك بسبب الفيروس، وتم تطعيم أكثر من 10 ملايين شخص في الجزر حتى الآن.

يذكر أن الولايات المتحدة تتصدر دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل وفرنسا وروسيا وتركيا والمملكة المتحدة وإيطاليا وإسبانيا وألمانيا والأرجنتين وكولومبيا وبولندا وإيران والمكسيك.