رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مصادر بالحكومة اليابانية تُرجح احتمالية إقامة الألعاب البارالمبية بدون جمهور

الألعاب البارالمبية
الألعاب البارالمبية

رجحت مصادر مطلعة بالحكومة اليابانية بألا يكون لدورة ألعاب طوكيو البارالمبية أي متفرجين من حيث المبدأ نظرا لتدهور الوضع الوبائي في البلاد وتفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) خاصة في منطقة العاصمة طوكيو، التي لا تزال تحت حالة الطوارئ المرتبطة بالوباء.

وقالت المصادر، في تصريحات أدلت بها لصحيفة "جابان تايمز" اليابانية، اليوم الخميس - بشرط عدم الكشف عن هويتها، إن الحكومة تدرس مع ذلك إمكانية تنفيذ برامج تسمح لطلاب المدارس الابتدائية والثانوية بمشاهدة الأحداث البارالمبية مباشرة. وتخطط لاتخاذ قرار بشأن سياسة المتفرج في وقت مبكر من الأسبوع المقبل بعدما تعقد اجتماعات مع حكومة مدينة طوكيو واللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو وأولمبياد البارالمبية، التي سوف تنطلق يوم 24 أغسطس الجاري لمدة 13 يومًا.

من جانبه، قال رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوجا للرئيس الأمريكي جو بايدن، في محادثات هاتفية أجراها الزعيمان يوم أمس الأول، بعد انتهاء دورة الألعاب الأولمبية "طوكيو 2020" يوم الأحد "سنبذل قصارى جهدنا لإجراء دورة أولمبياد بارالمبية آمنة". فيما قال مصدر مقرب من رئيس الوزراء: "سنراقب حالة العدوى عن كثب، لكننا نريد أن نرى متفرجون في الملاعب البارالمبية إذا أمكن ذلك".

مع ذلك، لم تظهر حالات الإصابة الجديدة في طوكيو أي علامات على الانخفاض، بل على العكس بلغ العدد اليومي للمصابين الجدد في العاصمة اليابانية 4200 في يوم أمس وحدة، لذا أعلن مسئول كبير في اللجنة المنظمة للألعاب البارالمبية أنه "سيكون من الصعب للغاية على معظم الملاعب استقبال المتفرجين".

ومع ذلك، تأمل الحكومة اليابانية في منح أطفال المدارس فرصة لمشاهدة الأحداث البارالمبية على الهواء مباشرة، حيث ترى فوائد تعليمية كبيرة قد تنتج عن ذلك، حسبما ذكرت المصادر.فيما قالت بعض البلديات في محافظات طوكيو وسايتاما وتشيبا وشيزوكا، التي ستستضيف ملاعب الألعاب البارالمبية: إن فعاليات مشاهدة تلاميذ المدارس للمنافسات الرياضية هي أحد الخيارات الممكنة.

وفي إشارة إلى توقع أن حالات الإصابة بالفيروس التاجي اليومية في طوكيو قد تصل إلى 10000، قال حاكم محافظة توكوشيما، كامون إيزومي، والذي يرأس رابطة المحافظين الوطنيين، إن "الوضع يزداد خطورة لدرجة أنه قد يصبح من الصعب عقد الألعاب الأولمبية للمعاقين من الأساس"!.