الثلاثاء 19 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تقارير: كاثي هوكول حاكمة لولاية نيويورك خلفا لـ أندرو كومو

 كاثى هوكول
كاثى هوكول

كشفت تقارير إعلامية أن كاثى هوكول نائبة حاكم نيويورك، ستصبح قريباً أول امرأة تشغل منصب حاكم نيويورك، وسوف يساعدها فى مهمتها الجديدة خبرات سياسية متنوعة دفعتها للانتقال من عضوية مجلس بلدية في شمال نيويورك إلى مبنى الكابيتول هيل في واشنطن، حسبما نقل موقع "الحرة".

وبصفتها نائبة حاكم نيويورك، وهو الموقع الثاني في تسلسل القيادة على مستوى الولاية، فإنها ستتسلم المنصب في غضون أسبوعين من الحاكم آندرو كومو زميلها الديمقراطي الذي استقال أمس الثلاثاء بسبب فضيحة تحرش جنسي.

وكتبت هوكول، 62 عاماً، على تويتر «أتفق مع قرار الحاكم كومو التنحي، هذا هو الفعل الصائب الذي يصب في مصلحة سكان نيويورك».

وأضافت «نظراً لأني خدمت على جميع المستويات الحكومية ولأني المرشحة التالية في تسلسل القيادة، فإنني على استعداد لتولي منصب الحاكم السابع والخمسين لولاية نيويورك».

وظلت هوكول على مدى 14 عاماً عضواً في مجلس بلدية هامبورج، وهي بلدة يبلغ عدد سكانها نحو 55 ألفاً وتقع بالقرب من مسقط رأسها في بافالو التي تقطعها السيارة في أكثر من ست ساعات من مدينة نيويورك.

وقالت جوان كيسنر، وهي ديمقراطية عملت إلى جانب هوكول في مجلس المدينة خلال الفترة من 1997 وحتى 2007: «نشأت في مدينة هامبورج، ونحن في غاية الفخر الآن بعد أن أصبحت أول امرأة تشغل منصب حاكم ولاية نيويورك».

وبعد الخبرة التي اكتسبتها هوكول في هامبورج، عينها حاكم نيويورك آنذاك إليوت سبيتزر كبيرة لموظفي مقاطعة إيري. واستقال سبيتزر من منصب حاكم الولاية في عام 2008.

وفي العام 2011، فازت هوكول في انتخابات خاصة بدائرة في الكونجرس لم يفز بها أي ديمقراطي منذ 40 عاماً.

وكان حاكم ولاية نيويورك الديمقراطي أندرو كومو استقالته أمس الثلاثاء في منعطف مفاجئ في مسيرته السياسية، كما يواجه  كومو احتمال عزله على خلفية اتهامه من قبل 11 امرأة بالتحرش، وتعرض لضغوط متزايدة من أعضاء حزبه الديمقراطي للتنحي. 

وعلق الرئيس الأمريكي جو بايدن باقتضاب على استقالة الديمقراطي كومو بالقول: «أحترم قرار الحاكم»، بعد أن كان قد دعاه الأسبوع الماضي إلى الاستقالة.