الإثنين 25 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

عبر «الفيديو كونفرانس».. جامعة سوهاج تشارك بالجلسة الشهرية للمجلس الأعلى لخدمة المجتمع

الدكتور مصطفي عبد
الدكتور مصطفي عبد الخالق

شارك الدكتور مصطفي عبد الخالق، القائم بعمل رئيس جامعة سوهاج، بالجلسة الشهرية للمجلس الأعلى لخدمة المجتمع وتنمية البيئة عبر تقنية "الفيديو كونفرانس"، برئاسة الدكتور محمد لطيف، أمين عام المجلس الأعلى للجامعات، وذلك لاستعراض التقارير الخاصة المقدمة من قطاع خدمة المجتمع لجميع الجامعات المصرية، و تم عرض دور الجامعات في تفعيل مبادرة حياة كريمة وأيضاً جهودها المبذولة في القضاء على الأمية.

- كلية الهندسة بالجامعة تشارك في تفعيل أنشطة حياة كريمة

واستعرض الدكتور مصطفى عبد الخالق، التقارير الخاصة بالجامعة، وما تم إنجازه من أعمال بهذا الشأن، إلى جانب عرض خطة الجامعة خلال المرحلة القادمة وحتى نهاية العام الجاري، لافتاً إلى أن كلية الهندسة بالجامعة تشارك في تفعيل أنشطة حياة كريمة فى المشروعات الإنشائية الخاصة بتطوير القرى، بالإضافة إلى مشاركة جميع كليات الجامعة فى تنفيذ القوافل التنموية الشاملة للقرى الأكثر احتياجاً، وذلك بالتنسيق مع اللواء طارق الفقي محافظ سوهاج.

وجدير بالذكر أن الجامعة حققت تقدماً ملحوظاً خلال عام 2020-2021 فى أعداد الدارسين الذين تم محو أميتهم، وذلك بالتعاون مع فرع الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار بالمحافظة.

فيما استقبل الدكتور مصطفي عبدالخالق القائم بأعمال رئيس جامعة سوهاج، والدكتور صفا محمود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، مسؤولي قطاع شئون التعليم والطلاب بالمجلس الأعلى للجامعات، وأعضاء لجنة متابعة أعمال اختبارات القدرات، يمثلهم الدكتور رامي اسكندر نائب مدير مركز الخدمات الالكترونية بالمجلس الأعلى للجامعات، والدكتورة نانسي الدمرداش نائب مدير تنمية القدرات بوزارة التعليم العالي.

وقال "عبدالخالق"، أن الزيارة تأتي تنفيذاً لتوجيهات الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي، بمتابعة وتفقد الأماكن المخصصة لإجراء اختبارات القدرات بكليات التربية الرياضية، التمريض والتربية النوعية، مضيفاً أنه تم توفير سبل الراحة للطلاب وأولياء أمورهم، وتجهيز قاعات وأماكن انتظار لائقة بالكليات التي تؤدي بها اختبارات القدرات، وذلك وسط إجراءات احترازية ووقائية حفاظًا على صحة وسلامة الطلاب.