رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مباحثات بين وزيري الخارجية الأمريكي والسعودي بشأن قضايا المنطقة

وزيري الخارجية الأمريكي
وزيري الخارجية الأمريكي والسعودي

أجرى الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، وزير الخارجية السعودي، اتصالاً هاتفيًا، الاثنين، بنظيره الأمريكي أنتوني بلينكن.

واستعرض الجانبان خلال الاتصال العلاقات الاستراتيجية بين المملكة والولايات المتحدة وسُبل تعزيزها في المجالات كافة، إضافة إلى بحث أبرز المستجدات في المنطقة، وذلك حسب وكالة الأنباء السعودية  "واس".

كان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن أجرى مؤخرًا جولة إلى دول المنطقة شملت السعودية والإمارات والكويت ومن قبل أجرى زيارة شملت مصر والأردن وفلسطين لبحث قضايا المنطقة.

التحالف يتصد لهجمات الحوثيين

وأعلن تحالف دعم الشرعية في اليمنفي وقت سابق اليوم  الإثنين، اعتراض وتدمير طائرتين مسيرتين مفخختين تجاه خميس مشيط، جنوب غرب السعودية.

وقال التحالف، إن "ميليشيا الحوثي تعمدت استهداف الأعيان المدنية والمدنيين"، وأكد االتحالف قائلًا: "نحن نتعامل مع مصادر التهديد بحزم لحماية المدنيين والأعيان المدنية من الهجمات العدائية".

وكان التحالف قد أسقط، الخميس الماضي، مسيّرة مفخخة باتجاه خميس مشيط بواسطة الدفاعات الجوية.

وقال التحالف، بعد حادثة الخميس، إن: "كافة المحاولات العبثية لاستهداف المدنيين تم التصدي لها وإفشالها".

يأتي هذا فيما أعلن المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، سقوط عددًا من القتلى والجرحى في صفوف ميليشيا الحوثي بنيران الجيش وطيران التحالف في جبهة رحبة بمحافظة مأرب.

فيما أوضح المركز في بيان، أن طيران تحالف دعم الشرعية استهدف بغارتين تجمعات حوثية في جبهة رحبة ونتج عنهما سقوط قتلى وجرحى من الميليشيات، كما استهدف بغارة أخرى عربة مدرعة مما أدى لتدميرها ومقتل طاقمها.

أضاف أن مدفعية الجيش استهدفت في الوقت ذاته تحركات للحوثيين في مواقع متفرقة بجبهة رحبة، وألحقت بهم خسائر في الأرواح والعتاد منها تدمير طقم قتالي ومقتل جميع من كانوا على متنه.

الجمعة، أعلنت قوات الجيش اليمني، عن كسر هجوم لميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، في جبهة رحبة جنوب غرب محافظة مأرب، وتكبيدها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

وقال المركز الإعلامي للجيش اليمني، إن عناصر الجيش والمقاومة رصدوا محاولة مجاميع من ميليشيات الحوثي مهاجمة أحد المواقع العسكرية في جبهة رحبة وكانوا لها بالمرصاد، مؤكدًا أن الاشتباكات انتهت بمصرع جميع تلك العناصر المهاجمة.