رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تفاصيل إحالة أوراق متهمين بالقتل في بنها للمفتي

إعدام
إعدام

أصدرت محكمة جنايات بنها برئاسة المستشار خالد الشباسى، اليوم الأربعاء، حكم  بالإعدام شنقًا للمتهمين إثنين والسجن المؤبد لثلاثة آخرين، لقيام المتهمين الخمسة بتشكيل عصابة إجرامية فيما بينهم، وقيامهم بارتكاب جرائم قتل وأعمال البلطجة والترويع للمواطنين، ومن بين المتهمين عنصر إخواني هارب من تنفيذ عدة أحكام صادرة ضده، على أن يصدر منطوق الحكم عقب ورود رد مفتى الجمهورية على أمر إحالة أوراقهم لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهم.

تفاصيل إحالة أوراق متهمين بالبلطجة والقتل للمفتي 

وأوضحت المحكمة في حكمها، أن المتهم الخامس هارب من عدة أحكام صادرة ضده لاستخدام أعمال العنف خلال أحداث مسجد الفتح برمسيس، واشتراكه في حرق أقسام الشرطة، وقيامه بتزوير بطاقة رقم قومي باسم آخر وانضمامه للتشكيل العصابى بعدما انقطعت موارد التمويل الإخواني عنه، وارتكب بالإشتراك مع باقي المتهمين أعمال إجرامية  منها البلطجة والترويع للمواطنين الآمنين  لفرض سطوتهم وأعمالهم الإجرامية والاستيلاء على ممتلكات الغير دون وجه حق.

وتابعت المحكمة، أن عناصر التشكيل الإجرامي هجموا على إحدى المزارع بنطاق قليوب وفتحوا الأعيرة النارية، والتي أسفرت عن مصرع شخصين نتيجة الإصابة بتلك الأعيرة وهم "ر أ ع"، و"م ك ج"، وإصابة سيدة أثناء سيرها بالشارع "ف ع ع" بطلق ناري نتيجة هذه الأعمال بهدف السرقة.

وعلى الفور تم تشكيل حملة أمنية مكبرة أسفرت عن ضبط التشكيل العصابى، وبإجراء التحريات الأمنية عنهم، تبين أن المتهم الخامس سبق اتهامه بالعديد من القضايا، وقام بتزوير بطاقة رقم قومي وانتحل شخصية أحد الأشخاص وهارب من عدة أحكام جنائية، كما تم ضبط كمية من المسروقات والأسلحة.

وجرى عرضهم على النيابة العامة التي أمرت باستمرار حبسهم، وإحالتهم لمحكمة الجنايات، التي قضت بإحالة أوراق متهمين لفضيلة مفتى الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهم، وجاء رأى المفتى بتوقيع عقوبة الإعدام عليهم جزاء وفاقا لما اقترفوه من إثم وإزهاق أرواح الأبرياء دون ضمير أو دين.