رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رئيس الوزراء يتابع بدء تنفيذ مشروعات قرى «حياة كريمة» بالإسماعيلية

هيئة قناة السويس
هيئة قناة السويس

يتفقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، خلال جولته بمحافظة الإسماعيلية، اليوم، بدء تنفيذ مشروعات قرى حياة كريمة المرحلة الأولى بالمحافظة. 

وبحسب مصدر حكومي لـ"الدستور"، من المقرر أن يتفقد رئيس الوزراء، خلال جولته بمحافظة الإسماعيلية اليوم، قرى الأبطال والسلام وتقدم شرق القناة.

 

ويستهل الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، جولته بمحافظة الاسماعيلية اليوم، بتفقد صومعة أبو صوير بمحافظة الإسماعيلية بسعة 30 ألف طن قمح، وبتكلفة 150 مليون جنيه.


وقال اللواء شريف عادل باسيلي رئيس الشركة القابضة للصوامع والتخزين، في تصريحات لـ"الدستور"، إننا وصلنا حاليا لـ 3.4 مليون طن سعة تخزين على مستوى الجمهورية.

وأضاف أن كل التكنولوجيا الموجودة في العالم متواجدة هنا، لأن القمح سلعة استراتيجية يجب الحفاظ عليها وفقا لتعليمات الرئيس.

وكشف عن أنهم سيقومون بإنشاء 60 صومعة محلية في أغلب المحافظات، وستكون قريبة من كل الفلاحين، وهذه الصوامع الحقلية سيمكن من خلالها نقل القمح للصوامع الكبيرة.

وأضاف أنهم سينطلقون في المواقع الصحراوية مثل توشكي وغيرها، للتسهيل على الفلاحين.

 

ومن المقرر أن يدشن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، اليوم، ثلاث وحدات بحرية لمكافحة التلوث، خلال احتفالية هيئة قناة السويس بالذكرى السادسة لافتتاح قناة السويس الجديدة، وتدشين الكراكة حسين طنطاوي ورفع العلم المصري عليها، والاحتفال بانضمامها لأسطول كراكات الهيئة.

كما يتفقد الدكتور مصطفى مدبولي، مشروعات قرى حياة كريمة هناك، وعددًا من المشروعات التنموية بمحافظات القناة.

وكشفت مصادر بهيئة قناة السويس أن الـ 3 وحدات بحرية الجديدة لمكافحة التلوث من طراز «مالتى كلينر 128»،  وصلت يونيو الماضي، وتواجدت على رصيف ورشة قسم التحركات ببورسعيد، بعد انتهاء بنائها بترسانة «إيفينور» EFINOR الفرنسية، أكبر الترسانات العالمية المتخصصة في مجال بناء وحدات مكافحة التلوث، ضمن تطوير وتحديث أسطول الوحدات البحرية بالهيئة.

وقال رئيس هيئة قناة السويس الفريق أسامة ربيع، في تصريحات صحفية، إن الوحدات الجديدة المصنعة من الألومنيوم «كاشط 1، وكاشط 2، وكاشط 3» تعد الوحدات الأولى من نوعها فى مصر ومنطقة الشرق الأوسط ومصممة بأعلى المواصفات العالمية للوحدات المعتمدة التي تعمل في مجال مكافحة التلوث البترولي.

ولفت "ربيع" إلى أن الوحدات الجديدة ستعمل بالمراكز الرئيسية لمكافحة التلوث التابعة لإدارة التحركات بالهيئة بمدن القناة الثلاث، ومجهزة بأحدث المساعدات الملاحية والرادارية للعمل والسير في جميع الأوقات بالقناة ليلاً ونهاراً، بجانب تزويدها بوسائل اتصال لاسلكية تتيح التواصل المباشر مع مركز التحكم واستقبال التعليمات، ومنظومة مراقبة بالكاميرات في مقدمة ومؤخرة الوحدة، لإجراء عمليات مناورة لمكافحة الزيت بمنتهى الدقة والسرعة ومراقبة عملية مكافحة الزيت.

وأكد رئيس هيئة قناة السويس أن الوحدات الجديدة تناسب احتياجات العمل بالقناة وتتماثل في خصائصها ومواصفاتها، فيبلغ طول الوحدة 13,5 متر، وعرضها 5 أمتار، فيما يبلغ غاطسها 1,5 متر، وتصل سرعتها 9 عقد خلال الإبحار فيما تتراوح من 4 إلى 5 عقد خلال مناورات مكافحة التلوث.

وكانت هيئة قناة السويس، قد أعلنت عن وصول الكراكة «حسين طنطاوي»، ثاني أكبر كراكة في الشرق الأوسط، لقناة السويس، بعدما تم فصلها عن السفينة الصينية "TAI AN KOU" في البحيرات، تحت إشراف ومتابعة من الهيئة وبالتنسيق الكامل مع طاقم السفينة وخبراء ترسانة «IHC» الهولندية.