رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«فتح»: الأيام المقبلة ستكون حاسمة ولن نتحمل ممارسات الاحتلال الإسرائيلى

الاحتلال الإسرائيلي
الاحتلال الإسرائيلي

أكد نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، إن الأيام المقبلة ستكون حاسمة في ظل عدم القدرة على تحمل ممارسات الاحتلال الإسرائيلي، مشيرًا إلى أن القيادة الفلسطينية بعثت رسائل واضحة للعالم وخاصة الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي، بأن استمرار الحالة الراهنة لا يمكن القبول بها.

وقال العالول - حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية، اليوم السبت - إن هناك ارتفاعًا كبيرًا في أعداد الشهداء والجرحى، نتيجة تكثيف الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين من اعتداءاتهم على أبناء الشعب الفلسطيني، وعلى الجنائز والمشيعين في صورة تعكس مدى إجرامهم، بالتزامن مع تصعيد ممنهج ضد مدينة القدس المحتلة، ومحاصرة أحياء سلوان والشيخ جراح.

وأعلن العالول عن تنظيم وقفة غدًا الأحد ضد حصار الشيخ الجراح في القدس المحتلة، ووقفات منددة باستهداف الأغوار والتوسع الاستيطاني، مشددًا على ضرورة استمرار فعاليات المقاومة الشعبية بالرغم من تعمد الاحتلال إيقاع الإصابات بين المواطنين.

وفي سياق متصل، دعا وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي إلى العمل على تفعيل دور اللجنة الرباعية لعملية السلام في الشرق الأوسط، وتطوير العلاقات الفلسطينية مع الاتحاد الأوروبي إلى مستوى الحوار الاستراتيجي ليغطي جميع المجالات.

وأشاد المالكي - خلال لقائه، الأربعاء في مقر الوزارة بمدينة رام الله، مبعوث الاتحاد الأوروبي لعملية السلام في الشرق الأوسط سفين كوبمانس - بجهود الاتحاد الأوروبي الكبيرة على جميع الأصعدة، والمساهمة في إيجاد حلول للقضية الفلسطينية.

كما دعا إلى ضرورة البدء في خطوات عملية لعقد المؤتمر الدولي للسلام، الذي دعا إليه الرئيس الفلسطيني محمود عباس لإنجاز حل الدولتين وإنهاء الاحتلال، وتحقيق استقلال الدولة الفلسطينية.

من جهته، أعرب المبعوث الأوروبي عن رغبة الاتحاد الأوروبي بالانخراط في عملية السلام، مؤكدًا موقف الاتحاد الثابت والداعم للشعب الفلسطيني ومؤسساته، وأنه سيعمل بكل طاقاته من أجل تفعيل دور اللجنة الرباعية الدولية.

وتطرق اللقاء إلى بحث كيفية العودة إلى المفاوضات الجادة وتوفير المناخات الإيجابية للوصول إلى تلك المفاوضات.