رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

حبس قواد وزوجته بتهمة قتل «ريكلام» وتقطيع جثتها بالجيزة

حبس
حبس

أمرت النيابة العامة في الجيزة، اليوم الثلاثاء، حبس قواد وزوجته، أربعة أيام على ذمة التحقيقات؛ لتورطهما في قتل فتاة ملهى ليلي، وتمزيق جثتها ووضعها داخل 3 حقائب سفر، وإلقائها على طريق الواحات.

تفاصيل قتل فتاة وتقطيع جثتها 

وحصلت «الدستور» على التفاصيل الكاملة لقيام قواد وزوجته بقتل فتاة «ريكلام» في ملهى ليلي في العجوزة وتقطيع جثتها وإلقائها في الصحراء وألقت قوات الأمن على مرتكبي الواقعة وهما شاب وزوجته.

وحددت تحريات المباحث هوية الفتاة وتبين أنها «ريكلام» في ملهى ليلي وأنها على خلافات مع شخص وزوجته يعملان معها في الملهى الليلي نفسه في منطقة العجوزة بمحافظة الجيزة. 

وعقب تحديد هوية القتيلة جرى جمع علاقاتها والوصول لمرتكبي الجريمة وإلقاء القبض عليهما.

وبفحص المتهم جنائياً تبين أنه سبق اتهامه في عدة  قضايا آداب، وجرى حبسه في قضية لقيامه بتسهيل الدعارة والحصول على نسبة من تجارته في الفتيات.

وقال شهود عيان إن المتهم من مرتادي الملاهي الليلية ويتولى بمعاونة زوجته المتهمة اختيار فتيات من الملاهي الليلية للعمل معهما وتقديمهن للأثرياء دون تمييز وبمقابل مادي.

اعترافات زوجة القواد 

واعترفت المتهمة أنها استدرجت الفتاة المجني عليها وأغرتها بالمال للموافقة على قضاء وقت مع رجل مقابل مبلغ كبير، وعندما وصلت المجني عليها إلى الشقة حسب الاتفاق، حاول زوج المتهمة الاعتداء عليها جنسياً كرهاً عنها لتصويرها وتهديدها بنشر الفيديو في حالة عدم موافقتها على المبالغ التي يمنحها إياها مقابل العمل في الدعارة.

وأضافت المتهمة: «حاول زوجي إقامة علاقة جنسية معها وكنت أتولى عملية التصوير، لكنها قاومته وبدأت في الصراخ، وخشية افتضاح الأمر وتجمع الجيران قام زوجي بخنقها حتى ماتت، وقمنا بسحبها للحمام وتقطيع الجثة إلى أجزاء ووضعناها في 3 حقائب سفر وقمنا بإلقائها في منطقة صحراوية لا توجد بها كاميرات مراقبة في طريق الواحات البحرية وبعد ذلك علمنا من الأخبار أن الشرطة عثرت على الجثة ولم نهرب لأننا متأكدين أن صعب الشرطة توصلنا».

ساطور وسكاكين المطبخ «أدوات الجريمة»

وقالت المتهمة إن زوجها استخدم ساطوراً وعدداً من سكاكين المطبخ في تقطيع الجثة وأنهما وضعا الحقائب في سيارة ملاكي وألقيا الجثة مكان العثور عليها، وأكدت أنها ارتدت ملابس محتشمة أثناء ذلك حتى لا تلفت النظر.

وشكل قطاع الأمن العام فرق بحث بمجرد العثور على جثة المجني عليها وتمكن من كشف غموض الواقعة وتحديد هوية المجني عليها، ثم الوصول  إلى تحديد هوية المتهمين وجمع الأدلة وتقنين الإجراءات القانونية .

وتوجهت مأمورية أمنية وجرى نصب كمين وإلقاء القبض عليهما وجرى تحرير محضر وتولت النيابة العامة التحقيق وأمرت بتمثيل الجريمة واستعجلت التحريات حول الواقعة وظروف ملابساتها كما طلبت تقرير الطب الشرعي والصفة التشريحية للمجني عليها.