رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الدولية للطاقة»: المدن الذكية مفتاح لمستقبل خالٍ من الانبعاثات الصافية من الكربون

المدن الذكية
المدن الذكية

أصدرت كدت الوكالة الدولية للطاقة "iea" تقرير "تمكين المدن من أجل مستقبل صافي الصفر: إطلاق أنظمة الطاقة الحضرية المرنة والذكية والمستدامة"، مؤكدة إتاحته الآن عبر موقعها الإلكتروني الرسمي.

وأكدت الوكالة الدولية للطاقة، في تقريرها الصادر حديثًا بشأن مستقبل المدن صفرية الكربون، أن المدن هي المفتاح لمستقبل خالٍ من الانبعاثات الصافية من الكربون، حيث تكون الطاقة بأسعار معقولة ومستدامة في متناول الجميع.

وأوضحت أنه من المتوقع أن يرتفع عدد سكان العالم الذين يعيشون في المدن من 50٪ في عام 2021 إلى 70٪ في عام 2050، موضحة أن هذا التغيير النسبي نتج بعد أن شكلت المدن اليوم 70٪ من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية و75٪ من استخدام الطاقة العالمي، ولكن مع ماتمثله هذه النسبة من صعوبة تخلق وتأتي الفرصة.

وأشارت الوكالة في بيان لها حول التقرير الحديث قائلة: "في هذا التقرير نوضح من خلال أكثر من 100 مثال ودراسة حالة، مجموعة واسعة من الفرص والتحديات والحلول السياسية التي يمكن أن تساعد الحكومات على مستوى المدينة في الحصول على القيمة الكبيرة لأنظمة الطاقة الرقمية الفعالة والذكية".

وتتابع الوكالة الدولية للطاقة: "بغض النظر عن السياق الفردي لبعض المدن، ولكن التقرير يقدم إرشادات عملية حول الطرق التي يمكن للحكومات الوطنية من خلالها مساعدة المدن في التغلب على العوائق التي تحول دون التقدم وتسريع تحولات الطاقة النظيفة باستخدام الرقمنة".

وأخيرًا تشير الوكالة الدولية للطاقة إلي أن العمل المناخي في المدن ضروري لتحقيق أهداف طموحة لانبعاثات صفرية صافية، تمثل المدن أكثر من 50٪ من سكان العالم، و80٪ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، وثلثي استهلاك الطاقة العالمي وأكثر من 70٪ من انبعاثات الكربون العالمية السنوية، ومن المتوقع أن تنمو هذه العوامل بشكل كبير في العقود القادمة: “من المتوقع أنه بحلول عام 2050 سيعيش أكثر من 70٪ من سكان العالم في المدن، ما يؤدي إلى نمو هائل في الطلب على البنية التحتية للطاقة الحضرية”.