رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الكراكة «حسين طنطاوي» تستعد للانضمام إلى أسطول هيئة قناة السويس

الكراكة حسين طنطاوي
الكراكة حسين طنطاوي

أعلنت ترسانة "Royal IHC" الهولندية، استعداد الكراكة حسين طنطاوي، للانضمام إلى أسطول هيئة قناة السويس، خلال أيام قليلة.

وكان الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، قد أعلن، موعد وصول الكراكة حسين طنطاوي ثان اضخم كرامة تنضم لأسطول القناة البحري، خلال أغسطس المقبل.

وشهد رئيس هيئة قناة السويس، في وقت سابق، مراسم تدشين الكراكة الجديدة "حسين طنطاوي" أحدث وأضخم كراكات الشرق الأوسط، وذلك بترسانة كريمبن التابعة لشركة Royal IHC الهولندية، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بتطوير أسطول القناة البحري. 

خلال التدشين، تم إنزال الكراكة"حسين طنطاوي" من قزق الترسانة الهولندية إلى المياه، لتبدأ مرحلة استكمال تركيب المعدات على الكراكة، يليها تجارب الرصيف والبحر في هولندا. 

وأعلنت ترسانة Royal IHC، أن ذلك، يأتي في إطار التعاقد المبرم بين هيئة قناة السويس وترسانة Royal IHC الهولندية لبناء كراكتين جديدتين.

 وتعد الكراكة الجديدة"حسين طنطاوي" هي الكراكة الثانية التي تدشنها الهيئة بعد تدشين الكراكة"مهاب مميش" وتتماثلان في التصميم والطراز والمواصفات الفنية، يبلغ طول الكراكة ١٤٧.٤مترا، وعرضها ٢٣مترا، بعمق ٧.٧٠ متر، وغاطس ٥.٥٠ متر، وإنتاجية ٣٦٠٠ متر مكعب من الرمال/الساعة على طول ٤كم، وقدرة كلية ٢٩١٩٠ كيلو وات.
⁠وكانت هيئة قناة السويس دشنت الكراكة مميش عن السفينة مطلع العام الجاري، والتي تتمتع  بمواصفات فنية قوية، وتعد ماصة طاردة تلائم العمل في القناة، يبلغ طولها 147.4مترًا، وعرضها 23 مترًا، وغاطس 5.50 متر، بعمق تكريك 35 مترًا، وقدرة كلية 29290 كيلو وات، ويصل أقصى عمق حفر للكراكة مهاب مميش، 35 مترًا، وهي مزودة بأحدث أنظمة التحكم والسلامة والأمان طبقًا لأحدث معايير هيئات الإشراف الدولية.

وأكد رئيس هيئة قناة السويس، على أن أسطول الكراكات يعد الركيزة الأساسية التي تعتمد عليها استراتيجية تطوير المجرى الملاحي لقناة السويس، والضمانة المثلى للحفاظ على عمق القناة البالغ 24 مترًا والذي يسمح بعبور السفن العملاقة ذات الغواطس الكبيرة وذلك من خلال أعمال الصيانة الدورية والتكريك، مشيرًا إلى اتساع نطاق عمل أسطول الكراكات التابعة لقناة السويس خلال الآونة الأخيرة، ليمتد للمشاركة في أعمال تطوير الموانئ المصرية وتطهير البحيرات.