رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الصين تضخ كميات من الاحتياطى الاستراتيجى للنفط للحد من ارتفاع الأسعار

النفط
النفط

قالت مصادر مطلعة، إن الصين زودت كبرى مصافي النفط في البلاد بملايين البراميل من الاحتياطي الاستراتيجي للنفط الخام خلال الشهر الحالي للحد من ارتفاع الأسعار.
 

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المصادر القول إن الصين ضخت حوالي 3 ملايين طن بما يعادل نحو 22 مليون برميل من الاحتياطي الاستراتيجي إلى المصافي.
 

وأضافت المصادر هذه الخطوة تستهدف  الحد من ارتفاع الأسعار والسيطرة على خطر التضخم المتزايد، في الوقت نفسه يمكن أن تحد هذه الخطوة من الطلب الصيني على النفط المستورد.


كان موقع إنيرجي إنتليجانس المتخصص في متابعة موضوعات الطاقة قد أشار في وقت سابق إلى ضخ كميات من الاحتياطي الاستراتيجي الصيني، ولكن لم يصدر تعليق عن هذه الأنباء عن المكتب الصحفي لإدارة الطاقة الوطنية المعنية بمتابعة الاحتياطي النفطي للصين ولا عن لجنة التنمية الوطنية والإصلاح التي تشرف على عمل إدارة الطاقة الوطنية.
 

في الوقت نفسه يشير ضخ كميات من احتياطي النفط الصيني في السوق إلى الخطورة التي تنظر بها الصين لارتفاع أسعار المواد الخام والمخاطر الأوسع الخاصة بارتفاع أسعار المستهلك ككل في البلاد.

وفي سياق لامتصل، تراجع النفط أكثر من واحد بالمئة، الإثنين، متأثرا بقرار مجموعة أوبك+ على زيادة الإمدادات بعد انهيار اتفاق سابق بسبب معارضة الإمارات. 

وانخفض خام برنت واحدا بالمئة، أو 1.4 بالمئة، مسجلا 72.59 للبرميل بحلول الساعة 0037 بتوقيت جرينتش بعدما خسر قرابة ثلاثة بالمئة في وقت سابق.

وتراجع الخام الأمريكي 94 سنتا أو 1.3 بالمئة عند 70.87 دولار للبرميل وذلك بعد هبوطه زهاء أربعة بالمئة في السابق.

واتفق وزراء مجموعة أوبك+ أمس الأحد علي زيادة إمدادات النفط من أغسطس لتهدئة الأسعار التي صعدت لأعلى مستوى في عامين ونصف العام مع تعافى الاقتصاد العالمي من جائحة فيروس كورونا.

واتفقت المجموعة، التي تضم دول أوبك وحلفاء مثل روسيا، بشكل حاسم على حصص إنتاج جديدة من مايو 2022 بعدما وافقت السعودية ودول أخرى على طلب من الإمارات.