الأربعاء 28 يوليو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بلاغ ضد صفحات على «السوشيال ميديا» لتنمرها على اللاعبة الدولية رحاب جمعة

رحاب جمعة
رحاب جمعة

تقدم المحامي محمد رشوان، وكيلا عن اللاعبة الدولية رحاب جمعة، نجمه فريق سان جينيان الفرنسي لكره اليد، ببلاغ للنائب العام المستشار حمادة الصاوي، ضد صفحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب السب والقذف والتنمر.

وقال البلاغ، إن نجمه فريق سان جينيان الفرنسي لكره اليد، تعرضت لحملة موسعة من التنمر والسب والقذف والاساءه عبر وسائل السوشيال ميديا دون أسباب، وأن مثل هذه الأفعال تعتبر جرائم سب وقذف وإساءه استعمال مواقع التواصل وجرائم التمييز والتعرض للغير التي تم تغليظ عقوبتها مؤخرا، بعقوبات تصل للحبس والغرامة وإغلاق الصفحة الشخصية مطالبا بفتح تحقيق عاجل في الواقعة.

بدأت رحاب جمعة مشوارها مع لعبة كرة اليد، بعد إلحاح معلمتها بالصف الثالث الإبتدائي على "رفاعى عاطف" أحد مدربى كرة اليد، الذي حضر إلى مدرستها لاختيار أطفال لتكوين فريق جديد بنادى ناصر، فقد رفض فى البداية ضمها لقصر قامتها، ولكنه سرعان ما وافق.

هكذا انطلقت رحاب نحو حلمها بكل اصرار، حتى انطلقت لناشئي النادي الأكبر فى مصر –الأهلي- وهي فى الثانية عشر من عمرها.

بالصدفة البحتة اكتشف والد رحاب ممارستها لكرة اليد، بل وانضمامها لنادي كبير –كما اخبرها- كالنادي الأهلي، الأمر الذي جعله فخورًا بها، لتواصل الفتاة التى لم تتجاوز الخامسة عشر من عمرها مشوارها، وتنضم لمنتخب الناشئات المشاركة فى بطولة بوركينا فاسو.

وانطلقت رحاب فى أولى خطواتها الاحترافية بدوري تشتعل فيه المنافسة النسائية بكرة اليد، وتنال اللعبة الاهتمام الجماهيري.

لم تمر تجربة الاحتراف الجزائري مرور الكرام على حياة "جمعة" بل تركت الأثر السلبي بها بعد ما أعترض خطيبها على سفرها وخيرها بين الاحتراف وبينه فاختارت الاستمرار فى الطريق، وشهدت المرحلة التالية من مراحل مشوار ملكة اليد تعرضها لصعوبات عديدة مثل اللغة والديانة.

في نادي فينسيسل لم تحصل اللاعبة المصرية على فرصة للمشاركة وفضلت الإعارة إلى نادي آخر، وبعد انتقالها إلى بونسلوا تأقلمت سريعاً ساعدتهم في الوصول لمركز متقدم بالدوري الدنماركي واقتنصت لقب أفضل لاعبة في مباراتين.