رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الكنيسة المارونية بمصر تحتفل بعيد القديس مار شربل برئاسة المطران جورج شيحان

المطران جورج شيحان
المطران جورج شيحان

احتفلت الكنيسة المارونية بمصر بعيد القديس مار شربل، حيث ترأس الصلاة المطران جورج شيحان، رئيس أساقفة إيبارشية القاهرة المارونية لمصر والسودان، والرئيس الأعلى للمؤسسات المارونية بمصر، وذلك بكاتدرائية القديس يوسف المارونية بالظاهر بالقاهرة.

شارك سيادته في الصلاة صاحب النيافة الأنبا توماس عدلي، مطران إيبارشية الجيزة والفيوم وبني سويف للأقباط الكاثوليك، والأب بولس ساتي، المدبر البطريركي للكلدان ورئيس الطائفة بمصر، والأب جورج خطار، والأب چو طيره، والفرير جورج عبسي، رئيس الهيئة المصرية لمدارس الفرير، وفريق الكورال، والمؤمنين. وألقى سيادة المطران جورج شيحان كلمة العظة بعنوان "شربل القديس لكنيسة اليوم". واختتمت الصلاة بالتطواف الاحتفالي بأيقونة القديس شربل.

الجدير بالذكر أن سيادة المطران شيحان كان قد أقام مزارًا للقديس مار شربل، وكرسه في شهر مارس الماضي، وذلك داخل كاتدرائية القديس يوسف المارونية بالظاهر بالقاهرة، حيث يُعد هذا المزار هو الأول للقديس شربل بمصر.

واختتمت الكنيسة القبطية، صوم الرسل، واحتفلت بعيد القديسين بطرس وبولس الرسول.

ويعتبر صوم الرسل من أقدم الأصوام في الكنيسة عبر الأجيال، كما يعد صوم الرسل هو أول صوم صامته الكنيسة، فقد صامه الآباء الرسل بعد حلول الروح القدس عليهم استعدادًا للخدمة، وأنهم صاموا أربعين يومًا على مثال موسى النبي قبل أن يتسلم لوحي الشريعة وإيليا النبي قبل أن يكلمه الله على جبل حوريب، وأيضًا لصوم السيد المسيح أربعين يومًا قبل أن يبدأ فى خدمته.

وصوم الرسل هو صوم تتبعه الأرثوذكسية و‌الكنيسة الكاثوليكية، يبدأ الصوم في يوم الإثنين الثاني بعد عيد العنصرة ويستمر حتى عيد القديسين بطرس وبولس، والذي يحُل في 12 يوليو وتتراوح مدته من ثمانية إلى اثنين وأربعين يومًا بسبب طبيعة عيد القيامة.

وتصوم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية من أول يوم إثنين بعد عيد العنصرة حتى 4 أبيب حسب التقويم القبطي، بينما الكنيسة السريانية الأرثوذكسية تبدأ الصوم أيضًا من أول يوم اثنين بعد عيد العنصرة حتى 29 يونيو، لكن مجلس حمص، الذي عقد عام 1946، اختصر الصيام ببدء الصيام في 26 يونيو.