رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بعد مقتل شاب.. حبس طرفي مشاجرة بالسلام 4 أيام علي ذمة التحقيقات

حبس
حبس

قررت جهات التحقيق، اليوم الأربعاء، حبس طرفي مشاجرة بالسلام التي تسببت في مقتل شاب تصادف مروره بالشارع لمدة 4 أيام علي ذمة التحقيق، وكلفت النيابة بسرعة إجراء التحريات حول الواقعة.

و كانت النيابة صرحت بدفن الجثة، عقب الانتهاء من إعداد تقرير الصفة التشريحية وكلفت المباحث الجنائية بسرعة اجراء التحريات حول الواقعة.

و تلقت غرفة عمليات النجدة بالقاهرة بلاغا من الأهالي يفيد بنشوب مشاجرة وسقوط قتيل، وعلى الفور انتقلت أجهزة الأمن الي مكان البلاغ، وتبين العثور علي جثة عامل في محل جزارة يبلغ من العمر 20 عاما مصابا بطلق ناري، وبسؤال شهود العيان قرروا أن المجنى عليه ليس طرفا في المشاجرة و تصادف مروره. 

- عقوبة القتل 

نصت الفقرة الثانية من المادة 2344 من قانون العقوبات على أنه "يحكم على فاعل هذه الجناية (أى جناية القتل العمد) بالإعدام إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى".

وأوضحت أن هذا الظرف المشدد يفترض أن الجاني قد ارتكب، إلى جانب جناية القتل العمدى، جناية أخرى وذلك خلال فترة زمنية قصيرة، مما يعنى أن هناك تعدداً فى الجرائم مع توافر صلة زمنية بينها.

وتقضى القواعد العامة فى تعدد الجرائم والعقوبات بأن توقع عقوبة الجريمة الأشد فى حالة الجرائم المتعددة المرتبطة ببعضها ارتباطاً لا يقبل التجزئة (المادة 32/2 عقوبات)، وأن تتعدد العقوبات بتعدد الجرائم إذا لم يوجد بينها هذا الارتباط (المادة 33 عقوبات)، وقد خرج المشرع، على القواعد العامة السابقة، وفرض للقتل العمد فى حالة اقترانه بجناية أخرى عقوبة الإعدام، جاعلاً هذا الاقتران ظرفاً مشدداً لعقوبة القتل العمدى، وترجع علة التشديد هنا إلى الخطورة الواضحة الكامنة فى شخصية المجرم، الذى يرتكب جريمة القتل وهى بذاتها بالغة الخطورة، ولكنه فى نفسه الوقت، لا يتورع عن ارتكاب جناية أخرى فى فترة زمنية قصيرة.