رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

هل تقتل الحرارة الشديدة فيروس كورونا؟.. طبيب يوضح

كورونا
كورونا

تزامنًا مع الموجة الحارة التي تشهدها البلاد والارتفاع الملحوظ في درجات الحرارة وهو الأمر الطبيعي للحرارة خلال فصل الصيف، واتباعًا لتلك الموجة الحارة وانتشار فيروس كورونا وارتفاع الإصابات عالميًا، تردد سؤال "هل تقتل الحرارة فيروس كورونا؟" تواصلت “الدستور” مع الدكتور سباعي ضياء المتخصص في أمراض الجهاز التنفسي ليجيب على السؤال.

كشف سباعي، أنه بالفعل اثبتت دراسة حديثة أن فيروس كورونا المستجد يموت بشكل أسرع في درجات الحرارة المرتفعة موضحًا أن فيروس كورونا قادر على العيش على أنواع مختلفة من الأسطح لفترات زمنية طويلة.

وقال سباعي، إن الفيروس قادر على العيش، على سبيل المثال أعلى صناديق شحن الكرتون - 24 ساعة وعلى البلاستيك - حتى ثلاثة أيام وعلى الفولاذ المقاوم للصدأ - حتى ثلاثة أيام متابعًا إن فيروس كورونا المستجد قد يعيش لبضع أيام على الأسطح المختلفة في الغرفة، لكنه يموت بشكل أسرع للغاية في درجات الحرارة المرتفعة.

وأوضح سباعي أنه في حالة واحدة يمكن القضاء تمامًا على الفيروس وهي في حالة إذا وصلت درجة الحرارة إلى 150 أو أعلى فإن الأمر يستغرق 5 دقائق لقتل الفيروس، إلا أن هذا لا يعني بأي شكل وضع الأغراض في الفرن من أجل تعقيمها.

وبشكل عام أكد سباعي أن الحرارة تشكل فرق طفيف في القضاء على الفيروس، موضحًا أن الأشعة فوق البنفسجية يمكن أن تطلق مادة كيميائية على الجلد تمنع انتشار الفيروس القاتل، وسط مع تلاشي القيود المفروضة بسبب الوباء شيئا فشيئا.

وتابع ضياء حديثة قائلًا انه لحسن الحظ، فإن أشعة الشمس تقلل من انتشار الفيروس على عكس الهواء البارد والذي يساعد في انتشار الجراثيم مؤكدًا أن بعض الفيروسات قادرة على التكاثر بشكل أفضل في درجات الحرارة الجافة والباردة.

ومن ناحية أخرى، حيث أنه من المرجح أن تقتل درجات الحرارة المرتفعة الجراثيم الفيروسية. وبدلًا من تصلب غلاف الفيروس، يمكن أن يذوب، ولا يصلح بالتالي للانتقال.