رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مقتل مجرم شديد الخطورة فى تبادل للنيران مع الشرطة بنجع حمادى

مقتل مجرم شديد الخطورة
مقتل مجرم شديد الخطورة

قُتل عنصر إجرامي شديد الخطورة، السبت، في تبادل النيران مع الشرطة أثناء محاولة القبض عليه بنجع حمادي.


تلقى اللواء محمد أبوالمجد، مدير أمن قنا، إخطارًا بمصرع هشام عيضة، أحد العناصر الإجرامية الخطرة بقرية حمرة الدوم، في تبادل النيران مع الشرطة، أثناء محاولة القبض عليه أثناء اختبائه بقرية نجع ركب بنجع حمادي.


وأكدت معلومات وتحريات قطاع الأمن العام بمشاركة مديرية أمن قنا وجود أحد العناصر الإجرامية شديد الخطورة - مقيم بدائرة مركز شرطة نجع حمادى بمديرية أمن قنا، والسابق إتهامه فى 6 قضايا ما بين "سرقة بالإكراه – قتل – مقاومة سلطات، ومحكوم عليه فيها بـ"السجن ، السجن المؤبد - الإعدام" مختبئاً بإحدى الشقق السكنية المستأجره بدائرة مركز شرطة نجع حمادي.

 

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافه بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن قنا مدعومة بمجموعات من قطاع الأمن المركزي، ولدى استشعاره القوات بادر بإطلاق الأعيرة النارية تجاهها، على الفور بادلته القوات بالمثل وتم السيطرة على الموقف.

 

وأسفر ذلك عن مصرع العنصر الإجرامى المشار إليه  وعُثر بجواره على بندقية آلية – 8 خزائن – عدد من الطلقات مختلفة الأعيرة.

 

وكان قد لقي مسجل خطر بنجع حمادي،  مصرعه في تبادل لإطلاق النيران مع الشرطة أثناء محاولة القبض عليه.

 

تلقى اللواء محمد أبوالمجد،  مدير أمن قنا،  اخطارًا  بمصرع "حارس.ع" 50 عاما، مسجل خطر، ومقيم حمرة دوم، في تبادل النيران مع الشرطة أثناء محاولة ضبطه.

 

وكشفت التحريات الأولية،  أن مسجلين خطر هاربين من تنفيذ أحكام قضائية، قاموا باستئجار حديقة داخل قرية نجع سند التابعة للوحدة المحلية لقرية أولاد نجم، وبعد تكثيف التحريات توصلت الأجهزة الأمنية من تحديد مكان اختبائهم، وفور وصول القوات،  بادر المتهمون بإطلاق النيران عليهم ، فبادلتهم القوات النيران،  مما أسفر عن مصرع أحدهم، هارب من حكمين بالإعدام،  وتم نقله إلى مستشفى نجع حمادي.