رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وزير الزراعة يبحث مع المدير الإقليمى للإيفاد موقف المشروعات الممولة من المنظمة

السيد القصير والدكتورة
السيد القصير والدكتورة دينا صالح

بحث السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي والدكتورة دينا صالح المدير الإقليمي للصندوق الدولي للتنمية الزراعية "الإيفاد" في منطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا وأوروبا وآسيا الوسطى، حيث بحث موقف تنفيذ المشروعات الزراعية الممولة من المنظمة الدولية، وذلك بحضور المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة ومحمد الغزالي مدير مكتب الإيفاد بالقاهرة. 

وقال القصير، إن الاجتماع تناول الموقف التنفيذي للمشروعات الثلاثة الممولة من الإيفاد وهي مشروع الاستثمارات الزراعية المستدامة "سيل" ومشروع دعم القدرات التسويقية لصغار المزارعين بالريف المصري "برايم" ومشروع تعزيز المواءمة في البيئات الصحراوية "برايد". 

وأضاف أن الاجتماع بحث أيضًا تنسيق ترتيبات زيارة المجلس التنفيذي لمنظمة الإيفاد لجمهورية مصر العربية في أكتوبر القادم، حيث تعتبر القاهرة المنصة التي تنطلق منها كل مشروعات الإيفاد إلى المنطقة الإفريقية، ووجه القصير الشكر للإيفاد على الدعم المستمر للوزارة. 

وأشاد بالتعاون والعلاقات التاريخية مع المنظمة الدولية في المشروعات التنموية.

من ناحيتها أعربت صالح عن سعادتها بالتعاون مع وزارة الزراعة وأشادت بالجدية في متابعة المشروعات وتنفيذها وتقييم الأداء خلال الفترة الأخيرة بما يتفق مع الاشتراطات والضوابط.

وقالت إنها بحثت مع وزير الزراعة تكثيف سبل التعاون المشترك بين القاهرة والإيفاد بما يخدم مصالح المزارعين وتحقيق التنمية الزراعية الشاملة في مصر.

وكان قد أكد السيد القصير وزير الزراعة، أن الإنجازات الزراعية في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي غير مسبوقة، لأنه يعد قطاعًا استراتيجيًا يتعلق بالأمن الغذائي والأمن القومي إضافة لكونه يعتبر مدخلًا رئيسيًا لقطاعات أخرى، وتزايدت أهميته على المستويين المحلى والدولي بعد جائحة كورونا نظرًا لدوره في توفير الاحتياجات الأساسية للشعوب وأيضًا لأنه يسهم في توطين التنمية ولديه القدرة على تحقيق تنمية متوازنة واحتوائية.