رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«زعيم الأغلبية» ينعى جيهان السادات: رمز وطني مخلص ونموذج للمرأة الأصيلة

جيهان السادات
جيهان السادات

نعى المهندس أشرف رشاد الشريف، نائب رئيس حزب مستقبل وطن، وزعيم الأغلبية، السيدة الراحلة جيهان السادات؛ رفيقة بطل الحرب والسلام الزعيم الراحل محمد أنور السادات.

وقال زعيم الأغلبية، إن مصر فقدت اليوم سيدة جليلة من سيدات مصر العظيمات المؤثرات في مجرى التاريخ، واللائي حفرن أسمائهن بحروف من ذهب في سجلات تاريخنا الوطني، والتي تبنت معركة الدفاع عن حقوق المرأة وتمكينها وتعظيم مكتسباتها.

وأشار زعيم الأغلبية في تصريحات له، إلى أن الراحلة كانت نموذجًا للقوة والصمود الحقيقي وأصالة معدن المرأة المصرية الأصيلة الداعمة لزوجها والتي تقف بجانبه في أدق اللحظات؛ فكان لها دور عظيم في دعم الرئيس السادات قبل أن يكون رئيسًا وبعد أن تولى رئاسة مصر.

وتابع: "فقدنا شخصية وطنية كانت جزءً من مرحلة صعبة في تاريخنا الوطني المعاصر وشاهدةً على أدق تفاصيله، واستطاعت أن تروي للعالم معنى الوفاء وطبيعة وأصالة رجال مصر المخلصين وتغرس في الأجيال الحاضرة قيم الصبر والتحدي والعزيمة".

وثمن زعيم الأغلبية، قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي الوطني بمنح السيدة جيهان السادات وسام الكمال، وإطلاق اسمها على محور الفردوس، مؤكدًا أن ذلك يعكس تقدير الدولة المصرية لعطاء وتاريخ أبنائها.

وتوجه زعيم الأغلبية بخالص العزاء لأسرة الراحلة الكريمة داعيًا الله عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان.

وتوفيت، صباح اليوم الجمعة، السيدة جيهان السادات قرينة الرئيس الراحل محمد أنور السادات، عن عمر ناهز 88 عاما، بعد صراع مع المرض.

ونعت رئاسة الجمهورية ببالغ الحزن والأسى السيدة جيهان السادات، قرينة الرئيس الراحل محمد أنور السادات، بطل الحرب والسلام، والتي قدمت نموذجا للمرأة المصرية في مساندة زوجها في ظل أصعب الظروف وأدقها، حتى قاد البلاد لتحقيق النصر التاريخي في حرب أكتوبر المجيدة الذي مثل علامة فارقة في تاريخ مصر الحديث وأعاد لها العزة والكرامة.