رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

سعوديان في عضوية المحكمة الدولية للتحكيم التجاري

سعوديان فى عضوية المحكمة الدولية للتحكيم التجارى

سعوديان فى عضوية
سعوديان فى عضوية المحكمة الدولية

منحت المحكمة الدولية للتحكيم التجاري التي تتبع غرفة التجارة الدولية في باريس مواطنين سعوديين عضويتها، بحكم تخصصهما في مجال القانون و خبرتهما الطويلة في هذا المجال.

 

و حسبما أفادت وكالة أنباء “واس” السعودية، قدمت العضوية لكل من القانوني والخبير السعودي في مجال التحكيم التجاري خالد بن عبدالعزيز النويصر، و المحامي السعودي حسام صلاح الحجيلان نائبا له.

 

من جهته، أكد اتحاد الغرف السعودية، أن "اختيار النويصر و الحجيلان لعضوية المحكمة الدولية للتحكيم التجاري، يعكس مكانة المملكة و قوة و جودها في المنظمات الدولية الفاعلة في صناعة القرارات الدولية على كافة الأصعدة".

 

و انتخبت المحكمة الدولية كلوديا سالومون رئيسا للمحكمة إلى جانب 68 عضوا جديدا و 12 نائبا للرئيس، لتصبح بذلك أول امرأة تتولى هذا المنصب منذ 100 عام من عمر المحكمة، و يعتبر التكوين الجديد للمحكمة لولايتها 2021-2024 الأكثر تنوعا بين الجنسين و تنوعا جغرافيا في تاريخ المحكمة.

 

بدوره، أعرب النويصر عن سروره لمنحه هذه العضوية، و قال: "من دواعي سروري أن أكون عضوا في المحكمة الدولية للتحكيم التجاري التي تعد من أهم المنظمات العالمية غير الحكومية التي تهتم بالتحكيم التجاري الدولي و تطبيقاته".

 

و أشاد بجهود المحكمة الدولية للتحكيم التجاري و ما تقدمه من دعم لقطاعات الأعمال المختلفة ومنها قطاع الأعمال السعودي.

 

و تأسست المحكمة الدولية للتحكيم التجاري عام 1923 تحت إدارة غرفة التجارة الدولية، و بدأت العمل في حقل حل المنازعات التجارية العالمية بصورة فعالة منذ ذلك الحين، حيث أصبحت تمثل أهم الجهات التي تختص بالتحكيم الدولي.

 

وتتميز قرارات المحكمة، بأنها معترف بها دوليا، حيث وقعت أكثر من 120 دولة اتفاقية نيويورك عام 1958 للاعتراف بقراراتها.