رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أمريكا تضع جائزة 4 ملايين دولار على رأس إرهابي سوداني.. فمن هو؟

الارهابى ابراهيم
الارهابى ابراهيم القوسى

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الجمعة، تقديم مكافأة تصل إلى أربعة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن إبراهيم القوسي، القيادي البارز في تنظيم القاعدة.

فمن هو القيادى الإرهابى التى رصدت واشنطن ثروة مالية ضخمة لمن يدلى بمعلومات عنه.

ولد إبراهيم أحمد محمود القوسي فى السودان.

والقوسى وهو أيضا الملقب بالشيخ خبيب السوداني ومحمد صلاح أحمد.

اعتقل القوسى في باكستان في ديسمبر 2001 قبل نقله إلى معتقل جوانتانامو.

وفى عام 2010 اعترف القوسى أمام لجنة عسكرية بالتآمر مع تنظيم القاعدة وتقديم الدعم المادي للإرهاب.

أطلقت الولايات المتحدة سراحه وأعادته إلى السودان في عام 2012 عملا باتفاق ما قبل المحاكمة.

انضم إلى جماعة القاعدة في جزيرة العرب الإرهابیة في عام 2014.

كان القوسى يساعد "أمير" القاعدة في شبه الجزيرة العربية الحالي منذ عام 2015.

ظهر في التسجيلات المصورة لتنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية.

شجع على شن الهجمات المنفردة ضد الولايات المتحدة في مواد تجنيدية نشرت على الإنترنت.

كان يعمل القوسي طاهيا لأسامة بن لادن، منذ انضمامه للقاعدة في التسعينات.

أصبح القوسى مسؤولا عن الأمور اللوجستية.

وضعت الخارجية الأمريكية مكافأة مالية ضخمة، تصل إلى 4 ملايين دولار، لمن يدلي بمعلومات عن القوسى.

وقال برنامج مكافآت من أجل العدالة التابع لوزارة الخارجية الأمريكية، في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع تويتر "إبراهيم أحمد محمود القوسي هو قيادي بارز في تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية، وإرهابي مطلوب للعدالة".

وتابع البرنامج فى تغريدته "ترك هذا الإرهابي بلده السودان ليتلقى الأوامر من قيادة القاعدة في إيران ليعيث خرابا في اليمن وأهله، بلغ عن هذا الإرهابي من تنظيم القاعدة في اليمن".

كما حدد البرنامج رقما خاصا للتواصل معه عبر تطبيقي "واتساب" و"تليجرام"، للإدلاء بأي معلومات تقود لقيادي القاعدة في اليمن.