الثلاثاء 03 أغسطس 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

سفير بيلاروس يشيد بالدور الإيجابى للدبلوماسية المصرية

سيرجي تيرتنتييف
سيرجي تيرتنتييف

 أشاد سيرجي تيرتنتييف، سفير بيلاروس بالقاهرة، بالدور النشط والإيجابي للدبلوماسية المصرية في حل قضايا الأمن الإقليمي ومساهمة مصر الكبيرة لضمان استقرار الشرق الأوسط، مؤكدا قوة العلاقات مع مصر التي تقوم على أساس الثقة المتبادلة والصداقة والتفاهم بين الجانبين والتي خلقت أيضًا أساسًا جيدًا للتعاون في المجال الاقتصادي طويل الأمد.

وأضاف بمناسبة العيد القومي لبيلاروس الذي يوافق السبت المقبل أن الحوار السياسي بين مصر وبيلاروس متواصل وأنهما يدعمان باستمرار وتقليديا بعضهما البعض على الساحة الدولية في أجندة القضايا الثنائية والإقليمية والعالمية المهمة، قائلا: "إننا سنحتفل عام 2022 بالذكري السنوية الثلاثين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين".

وأفاد بأنه من المخطط أن يشهد العام المقبل العديد من الفعاليات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والتعليمية والرياضية وغيرها من مجالات التعاون بين البلدين .. معربا عن أمله أن يتحسن الوضع الوبائي ليسمح بتنفيذ جميع خططنا.

وعن الاجتماعات المرتقبة، قال تيرتنتييف إننا نخطط لإطلاق لجنة الحوار السياسي والتعاون الثنائي رفيعة المستوى بين مصر وبيلاروس على مستوى وزيري الخارجية، مشيرًا إلى أنه قد تم الاتفاق على تشكيل هذه اللجنة خلال زيارة الرئيس الكسندر لوكاشينكو للقاهرة في فبراير 2020.

وأضاف "نعتزم عقد الاجتماع القادم للجنة التجارة المصرية البيلاروسية برئاسة وزيري التجارة من كلا البلدين"، موضحا أنه تم الإعداد لزيارة الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي لبيلاروس؛ ومن المخطط عقد الملتقى الثاني لرؤساء جامعات بيلاروسيا ومصر خلال هذه الزيارة.

وعن المشروعات المشتركة، قال إنه يتم تنفيذ مشروعات صناعية مشتركة لخطوط إنتاج شاحنات (ماز) وجرارات (أم . تي . زد) في ضوء الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين الرئيسين السيسي ولوكاشينكو، مضيفا أن العمل مستمر لإقامة خطوط إنتاج حافلات (ماز) ومحركات الديزل (أم .أم . زد).

وأفاد بأن جائحة /كوفيد-19/ لم تسمح بتنفيذ جميع الخطط الطموحة بما يتوافق مع إمكانيات التعاون الثنائي، وبالرغم من ذلك يهتم الجانبان بتطوير التعاون الاقتصادي الثنائي بنشاط، مشيرا إلى زيارة وفد رجال الأعمال المصريين إلى بيلاروس خلال الفترة من 29 مايو إلى 5 يونيو الماضي، حيث شارك الوفد في المنتدي الاقتصادي البيلاروسي – الإفريقي وأجرى مباحثات مع قيادات وزارتي التجارة والصناعة، ومصنع مينسك للجرارات وبورصة السلع البيلاروسية العالمية.. كما شارك الوفد في المعرض الدولي المتخصص "بيلا أجرو - 2021" وعقد رجال الأعمال المصريين اجتماعات ثنائية مع نظرائهم البيلاروس.

وعن التجارة، أفاد سيرجي تيرتنتييف سفير بيلاروس بالقاهرة، بأن التبادل التجاري بين مصر وبيلاروس بلغ 58ر79 مليون دولار عام 2020 بالمقارنة ب37ر142 مليون دولار عام 2019 وذلك بسبب التأثير السلبي لجائحة كوفيد -19، موضحا أن بلاده تستورد من مصر الحمضيات والفاكهة والخضروات الطازجة والمعلبة والأدوية والملابس والأقمشة والصوف والنباتات المستخدمة في العطور والمستحضرات الصيدلانية، بينما تصدر مينسك لمصر الجرارات والشاحنات ومعدات الطرق والبناء والرافعات الشوكية والمحركات والإطارات والآلات والمنتجات المعدنية والحليب الجاف والمضخات ومعدات الأشعة السينية والمنتجات الخشبية.

وعن السياحة، أشاد تيرتنتييف بالتدابير الصحية والوقائية التي تبنتها القيادة المصرية عقب تفشي جائحة /كوفيد -19 .. واصفا هذه الإجراءات بأنها جاءت في التوقيت المناسب وسريعة وفعالة ومكنت مصر من الحد من النتائج السلبية واستئناف النشاط في مجال السياحة على المدي القصير.

وأوضح أن المنتجعات المصرية تعد مقصدا شهيرا للسائحين البيلاروسيين لقضاء الإجازات وهذا الاتجاه لم يتغير منذ عام 2021 وتتزايد أعدادهم بشكل أسبوعي مشيرا إلى أن أكثر من 110 آلاف سائح بيلاروسي زاروا مصر في عام 2021 ؛ بينما تم تسيير 38 رحلة من بيلاروس إلى مصر كل أسبوع في يونيو الجاري.

وأعرب عن اعتقاده بوجود إمكانيات كبيرة لزيادة تدفق السائحين، وذلك إذا تم تحرير نظام التأشيرات الذي يعد أداة منطقية وبسيطة لتحقيق هذا الهدف.. مضيفا "حان الوقت لتنفيذ ما يسمي "بالسياحة الفردية" التي تحظى بشعبية كبيرة في المجتمع الحديث".