رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رغم جرد المخازن.. بدء صرف استعاضات «تموين يوليو» للبدالين

سلع تموينية
سلع تموينية

كشف مصدر بوزارة التموين والتجارة الداخلية، عن بدء شركتي الجملة (العامة ـ  المصرية) صرف استعاضات الشهر القادم للبدالين التموينيين اليوم.

وقال إن صرف الاستعاضات يمر بانتظام شديد على الرغم من الجرد القائم حاليا بفروع الشركة .

كانت وزارة التموين، أعلنت أن عمليات الجرد التي تتم بمخازنها (التي تصل إلى 1500 مخزن) لن تؤثر على صرف استعاضات التجار من السلع، وأشارت إلى أن توجيهات الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية تشمل الاستمرار في عمليات صرف السلع التموينية لبدالي التموين ومنافذ جمعيتي طبقا لما هو مقرر سابقاً، مع الالتزام بضخ سلع بجودة عالية للمواطنين.

وتضخ  الوزارة 28 سلعة للمواطنين على بطاقة الدعم كالسكر والأرز والزيت والمكرونة ومساحيق الغسيل والسمنة والدقيق إضافة إلى الكثير من السلع الأخرى التي يحتاجها المواطن.

 

ووجهت وزارة التموين باستمرار ضخ السلع الغذائية بكل أنواعها وكذلك منتجات اللحوم والدواجن بمنافذ المجمعات الاستهلاكية وفروع الشركات التابعة بهدف تلبية احتياجات المواطنين من السلع والمنتجات أولاً بأول، وكذلك طرح منتجات الخضروات والفاكهة بالمنافذ بأسعار مخفضة تتراوح من 15% إلى 25%.

كما تقوم الوزارة بمد فروع ومخازن الشركات التابعة بالسلع طوال الوقت، وكذلك زيادة المعروض من المنتجات، إضافة إلى استمرار صرف السلع التموينية المدعمة على بطاقات التموين فى مواعيدها.

وكان وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي، نفى وجود أي أزمات في الزيوت الخام أو المعبأة، مؤكدًا توافر الأرصدة الاستراتيجية داخل البلاد لدى القطاعين العام والخاص، وما يتم حاليًا من جانب وزارة التموين هو ضبط عملية التداول والتوزيع لهذه السلعة الاستراتيجية بالأسعار العادلة بالنسبة للمستهلك النهائي، والتي تتراوح أسعار الزيوت فيها ما بين 21- 23 جنيها للزجاجة 1 لتر.

وأكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية أنه يتم إنتاج كميات كبيرة من عبوات الزيت زنة 800 مللي بسعر 17 جنيهًا وزنة 1 لتر بسعر 21 جنيهًا بالتساوي، لصرفها على البطاقات التموينية لتلبية احتياجات المواطنين وتحقيق التنوع في العبوات المطروحة لعدم حدوث أي مشاكل عند منافذ التوزيع.

كما أكد الوزير أيضًا أن منظومة الخبز المدعم يتم دعمها بقيمة 53 مليار جنيه في الموازنة العامة للدولة، إضافة إلى أن هذا المبلغ يتم شراء أقماح مستوردة منه بقيمة 36 مليار جنيه.

وأضاف أن المخزون الاستراتيجي من القمح يكفي 6 أشهر ونصف، لافتًا إلى أن رفع كفاءة التخزين بالصوامع أدى إلى تحسين جودة رغيف الخبز، مشددًا على أنه تم إصدار ألف بطاقة تموينية لفئات محدودي الدخل، كذلك لم يتم غلق باب التظلمات في بطاقات التموين.

كما تم توفير 10 آلاف طن لحوم لعيد الأضحى، بالتعاون مع وزارة الأوقاف، حيث سيتم تحديد أسعار اللحوم المطروحة إضافة إلى رءوس الماشية والخراف، لافتًا إلى أن هناك اكتفاءً ذاتيًا من الدواجن بنسبة 97% من خلال التعاون مع جهاز الخدمة الوطنية والأسماك بالتعاون من وزارة الزراعة، وهناك احتياطي استراتيجي من الدواجن يكفي فترة طويلة، وكذلك اللحوم التي تكفي حتى عامين.