رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

روسيا تنتقد استنفار الغرب لمواجهة الصين

بوتين
بوتين

انتقدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، "استنفار" الدول الغربية لمواجهة الصين، واصفة إياه بأنه دليل جديد على سعي الغرب لإحلال قواعده محل القانون الدولي، مشيرة إلى أن القيم الغربية ليست سوى الشمولية الليبرالية.

وعلقت المتحدثة - عبر قناتها على تطبيق (تلجرام)- على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الذي أعلن مؤخرا في مقابلة أجرتها معه صحيفة (نيويورك تايمز): أن الولايات المتحدة وفرنسا تتفقان على ضرورة منع الصين من الهيمنة في العالم.

وقالت زاخاروفا- حسبما نقل الموقع الإلكتروني لقناة (روسيا اليوم) الإخبارية: "إن هذا التصريح ليس متكبرا فحسب، بل ويعكس حقيقة المناورات الغربية، ذلك أن تقارير وسائل إعلام غربية حول نتائج لقاء مجموعة السبع الكبار(G7) في أوائل يونيو الجاري، تترك انطباعا بأن اللقاء المذكور كانت لديه خلفية واضحة معادية للصين".

وأضافت: "أن قمة مجموعة السبع الكبار في منتجع "كاربس باي" البريطاني أصبحت الخطوة الأولى نحو تشكيل تحالف للديمقراطيات الغربية ضد الصين".

وأشارت زاخاروفا إلى أن الحديث يدور عن دليل جديد على التوجه نحو استبدال القانون الدولي بنظام عالمي مبني على "قواعد" وضعها الغرب، قائلة: "لا توجد في القانون الدولي أحكام تسمح بحياكة مؤامرات غير مبررة موجهة ضد الدول، باستخدام أساليب الضغط والتهديدات والعقوبات، ولكن قواعد الغربيين المزعومة تسمح بذلك، وهم يسعون لفرض هذه الأحكام الجديدة على العالم كله".

كما علقت على ما جرى الكشف عنه بعد انتهاء قمة "السبع الكبار" من تفاصيل التعاون العسكري الأمريكي الياباني، واعتراف وزير الدفاع الياباني بأن طوكيو وواشنطن قامتا - قبل سنوات - بمراجعة مبادئ هذا التعاون لاحتواء أي "استفزاز صاروخي" محتمل من قبل بكين، وشن واشنطن وطوكيو في هذه الحالة هجوما مضادا على الصين.