رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

التشريح يكشف أسرارا درامية مثيرة.. ماذا وجدوا فى جثة مايكل جاكسون؟

مايكل جاكسون
مايكل جاكسون

تحل اليوم ذكرى وفاة أشهر مطرب وملحن على مستوى العالم، بل وراقص أيضًا، هذا هو النجم العالمي مايكل جاكسون، الذي صُنّف كأكثر فنان موسيقي شهرة وشعبية ومبيعاً للأسطوانات في العالم، بحجم مبيعات تُقدر بأكثر من 350 مليون تسجيل في جميع أنحاء العالم.

وفي ذكرى وفاته، هناك قصة غريبة أثيرت العام الماضي عن جثة أسطورة الغناء العالمي مايكل جاكسون.

قال تقرير نشرته صحيفة "ميرور" البريطانية، إن جثة مايكل جاكسون كانت بها العديد من الندوب في أماكن متفرقة، مضيفة أنه كان مصابا بجروح في الذراعين والفخذين والكتفين، يعتقد أنها ناجمة عن حقن مسكنات الألم.

كما ذكرت الصحيفة أنه تم إيجاد آثار واضحة للعديد من جراحات التجميل التي خضع لها جاكسون على مر السنين، بالإضافة إلى ندبتين جراحيتين خلف أذنيه وندوب أخرى على جانبي الأنف، كما وجدت ندوب في قاعدة عنقه وعلى ذراعيه ومعصميه، وبتفسير الأطباء قالوا إنها نتيجة عمليات التجميل التي قام بها.

وأظهر التشريح أيضا أن شفتيه باللون الوردي الدائم ناتجة عن وشم تجميلي، فضلا عن الحاجبين بالوشم الأسود بالإضافة إلى وشم أسود ذي شكل غريب في فروة رأسه، كما أن ركبتيه كانتا مصابتين برضوض بجانب جروح في ظهره، ما يشير إلى تعرضه للسقوط قبل وفاته.

الأمر الذي أثار دهشة الجميع أيضًا، أن شعر مايكل جاكسون كان مستعارا، حيث أن ملك البوب قبل وفاته كان أصلع تماما باستثناء بقع من الشعر على فروة رأسه، نتجت عن انفجار ألعاب نارية أثناء تصويره إعلان لمنتج 1984، حيث اشتعل شعر جاكسون فضلا عن التعرض لحروق من الدرجة الثانية والثالثة.

عقب هذا الحادث أدمن مايكل جاكسون مسكنات الألم، قبل أن يتوفى عن عمر يناهز 50 عاما بسبب جرعة زائدة من المخدر الجراحي "Propofol".