رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مع اقتراب طرح «La Casa De Papel 5»..تعرف على أبرز 4 أفلام إسبانية

 La Casa De Papel
 La Casa De Papel

أعلنت شركة نتفلكس الاسبانية عن أقتراب موعد طرح الموسم الخامس والأخير من المسلسل الإسباني الشهير La Casa De Papel ، وذلك ليكون موعد طرح العمل في مطلع ديسمبر المقبل، بعدما انتهى صناع العمل من تصويره بشكل شبه كامل .

و العمل يضم عدد كبير من النجوم الإسبان وعلى رأسهم كلا من الفاروا مورتي (البروفسير)،يورسولا كوربيرو(طوكيو)،  البا فلوريس (نيروبي)، ميجل هيرنان (ريو) وأخرين .

وترصد "الدستور" خلال النقاط التالية أبرز خمسة أعمل سينمائية قدمتها أسبانيا خلال الفترة الماضية .

- Mirage 

العمل يتناول فكرة السفر عبر الزمن من خلال قضية قتل رآها طفلاً وتوفى بعدها الإ أن هذه القضية تغيرت تمامًا بعد عشرين عامًا، حيث حدثت فجوة زمنية بين هذا الطفل وامرأة شاهدت الفيديوهات التي قام بتسجيلها وهو ما غير أحداث العمل تمامًا بعد ذلك .

الفيلم من إخراج أوريول باولو سنة 2018، وبطولة كل من أدريانا أوجارت، ألفارو مورتي، خافيير غوتيريز ألفاريز وآخرون.

- The Invisible Guest 

الفيلم تم إنتاجه عام 2016 ويتناول قصة محامي متهم بجريمة قتل لكنه يحاول أن يدافع عن نفسه بطريقة تظهر عدم مسؤوليته عن الحادث بشكل أو بآخر، و يتناول العمل العديد من الغموض والتشويق طوال أحداثه خاصة مع ظهور شخص آخر مسؤول عن الجريمة.

الفيلم من بطولة ماريو كاساس في دور أدريان دوريا، باربرا ليني في دور لورا فيدال، إينيغو غاستيسي في دور دانيال جاريدو أفيلا، فرانسيسك أوريلا في دور فيليكس ليفا، بلانكا مارتينيز في دور فيرجينيا جودمان، خوسيه كورونادو في دور توماس جاريدو، من إخراج وكتابة أوريول باولو .

- The Platform

يتناول العمل قصة الطبقية في المجتمع عبر فكرة سجن من أدوار عديدة، حيث يتم إنزال الطعام من أعلى إلى أسفل وهو ما يمثل الحياة حيث يكون الأولوية للاغنياء الذين يتركون بواقي الطعام للفقراء، إلى أن تحدث مجاعاة ويقومون بأفعال مشينة من أجل الطعام واستمرارية الحياة .

الفيلم وتم طرحه عام 2019، وهو من إخراج جالدير جالستيلو، وهو من بطولة كلا من أنطونيا سان خوان،  وإيفان ماساغي .

- The Body

تدور أحداث الفيلم حول التحقيق في اختفاء جثة امرأة من مشرحة، ويحاول رجال المباحث الكشف عن سبب وفاتها اختفائها في ظروف غامضة.

الفيلم ينتمي لأعمال الإثارة والجريمة وهو من إخراج أوريول باولو سنة 2012، وبطولة كل من خوسيه كورونادو وبيلين رودا وهوغو سيلفا وآخرون.