رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

شريف الجبلي: ليبيا والسودان من الأسواق الواعدة لبدء تصدير خدمات مقاولات الطاقة

الدكتور شريف الجبلي
الدكتور شريف الجبلي

أكد الدكتور شريف الجبلي، عضو مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال المصريين، ورئيس لجنة أفريقيا بالجمعية، أن كافة المشروعات في مجالات الطاقة في إفريقيا تمثل فرص ضخمة لنمو الشركات المصرية وتصدير خدماتها وخبراتها، سواء في قطاع المقاولات أو انتاج الطاقة حيث تواجه كافة الدول الأفريقية مشكلات في إنتاج الطاقة والكهرباء.

 جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته كلا من لجنة الطاقة، والبنوك والبورصات، وتنمية العلاقات مع إفريقيا بجمعية رجال الاعمال المصريين، لبحث آليات الترويج لفرص الاستثمار المصرية في قطاع الطاقة بالخارج وخاصة بالقارة الإفريقية، وإلقاء الضوء على تمويل الاستثمارات المصرية بالخارج.

- اتفاقية التجارة الحرة القارية تمنح فرص ومميزات عديدة للشركات المصرية

وأضاف عضو مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال المصريين، أن اتفاقية التجارة الحرة القارية والتي تم اعتمدها حتى الآن 38 دولة أفريقية، تمنح الفرص الأكبر ومميزات عديدة للشركات المصرية سواء في تصدير السلع أو الخدمات ومنها أعمال المقاولات والاستشارات بدون جمارك حيث تضم 54 دولة أفريقية، مشيراً إلى أهمية تحديد الدول ذات الأولوية للاستثمار في الطاقة والتجارة والتي تتمتع باستقرار أمني وسهولة في الانتقال والحركة.

وأكد عضو مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال المصريين، أنه من واقع خبرته بالسوق الافريقي فإن ليبيا والسودان، من أهم دول الجوار التي يمكن البدء بتصدير خدمات مقاولات الطاقة  إليها، نتيجة لتوفير التمويل الضخم لأعمال البنية التحتية خاصةً السودان بعد مؤتمر باريس، كما أن السوق الليبي في حاجة إلى مشروعات كبيرة في البنية التحتية من مشروعات صرف ومياه وطاقة وغيرها كما أنها تعطي الأولوية لمصر عن باقي الدول وليبيا وتفضل العمل بنظام BOT حق الامتياز.

وأشار "الجبلي"، أن كل من دولة تنزانيا، وجيبوتي وكينيا بها فرص عمل كبيرة لشركات مقاولات الطاقة والمشروعات الخدمية لمجالات الطاقة الكهرومائية بجانب تحسين الكفاءة والنقل والتوزيع، لافتا إلى أهمية التركيز على دول شرق افريقيا مثل زامبيا وبروندي وغرب أفريقيا مثل نيجيريا وغانا.

- اختيار الدول المستقرة سياسياً من الأمور الهامة في مشروعات الطاقة

ولفت إلى أهمية تعزيز التعاون بين جمعية رجال الأعمال المصريين وبعض المؤسسات الإفريقية المانحة لضمانات الاستثمار في مشروعات البنية التحتية،  مثل بنك الاستيراد والتصدير الأفريقي (Afreximbank) كمصدر للمعلومات و التمويل عن مشروعات البنيه التحتية ومنها الطاقة، مشيراً الي أن اختيار الدول المستقرة سياسياً من الأمور الهامة في مشروعات الطاقة، وكذلك تصدير الخدمات في افريقيا حيث إنها معفاة من الضرائب طبقا لاتفاقيه التجارة الحرة القارية الأفريقية و التي تم تفعيلها في عام 2019.

وأكد عضو مجلس الإدارة ورئيس لجنة إفريقيا بجمعية رجال الأعمال المصريين، أن تمويل المشروعات عملية معقدة وأن دخول الشركات المصرية لأفريقيا ضمن كونسورتيوم يمنح فرصة قوية للتواجد المصري من خلال تحالفات وشراكات وطنية تعمل بشكل جماعي بالإضافة إلى ضرورة افتتاح مكاتب وأفرع وضخ استثمارات للشركات مع أهمية وضرورة وجود مستشار قانوني ومالي لكل كونسورتيوم.

كما أشار  إلى ضرورة وجود ضمان للاستثمار في إفريقيا، على غرار قيام البنك المركزي المصري بإنشاء شركة لضمان الصادرات برأسمال 600 مليون دولار.

كما لفت الى أهمية قيام جمعية رجال الأعمال المصريين بالتنسيق مع التمثيل التجاري المصري بعمل رحلات عمل وزيارات تجارية واستكشافية لعدد من الدول الأفريقية لبحث فرص ودراسة مشروعات الطاقة والمقاولات وتوزيع الكهرباء خاصةً في دول غرب أفريقيا.