رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

سفارة موسكو: عام التعاون الإنساني بين مصر وروسيا سيعزز الصداقة بين الشعبين

السفير الروسي
السفير الروسي

أكدت السفارة الروسية بالقاهرة، أن عام التعاون الإنساني بين مصر وروسيا، سيتيح الفرصة للتعرف على الثقافة ونظام التعليم والفكر والحياة اليومية في البلدين وسيساهم في استمرار تعزيز التفاهم المتبادل والصداقة بين الشعبين المصري والروسي .. داعية المصريين لحضور الأحداث البارزة والمفيدة في مركزي الثقافة الروسيين بالقاهرة والإسكندرية والأماكن الأخرى.

وذكرت السفارة - في بيان لها اليوم السبت - أن الجمهور المصري استمتع بحفل الرقص الرائع الذي قدمته فرقة الرقصات الأكاديمية الحكومية الروسية المشهورة "بيروزكا" التي وصلت إلى القاهرة خصيصًا للمشاركة في مراسم إطلاق عام التعاون الإنساني بين روسيا ومصر بحضور الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، والسفير محمود طلعت مساعد وزير الخارجية المصري للشئون الثقافية، وأولجا ياريلوفا نائب وزير الثقافة لروسيا الاتحادية، وجيورجي بوريسينكو السفير الروسي بالقاهرة.

وأوضحت أنه من المتوقع أن يتم تنفيذ برنامج واسع النطاق لتعريف المصريين بروسيا، يتضمن عروضًا للفنانين المشهورين على خشبة مسرح أوبرا القاهرة، فضلًا عن أسبوع السينما الروسية والعديد من المعارض منها عروض الوثائق والأزياء التاريخية والحرف اليدوية التقليدية وأعمال الفنانين المعاصرين والموائد المستديرة حول تاريخ العلاقات الثنائية والأمسيات الأدبية وغيرها من الأحداث.

ونوهت السفارة إلى أن عام التعاون الإنساني كان من المقرر أن يبدأ عام 2020 ولكن تم تأجيله بسبب وباء فيروس كورونا المستجد، ولكن بالرغم من ذلك نظمت العديد من الحفلات الموسيقية المباشرة عبر الإنترنت والمعارض والتماثيل المسرحية والموائد المستديرة، كما تم في القاهرة افتتاح النصب التذكاري لراقصة الباليه الروسية العظيمة آنا بافلوفا وتماثيل نصفية لرائد فضاء الأرض الأول يوري جاجارين والشاعر السوفيتي البارز رسول جامزاتوف.

وكان مجدي صابر، رئيس دار الأوبرا المصرية، قال إن عام التبادل الإنساني بين مصر وروسيا يحظى بأهمية كبيرة من البلدين على جميع المستويات الرسمية والشعبية.

وأضاف صابر، أن عمق العلاقات بين البلدين على كافة المستويات يجعل الجانب الثقافي في طليعة الاهتمامات، خاصة في ظل التبادل والاستفادة الكبيرة عبر التاريخ بين الشعبين والحكومات أيضًا. 

وأكد حرص القاهرة على استمرار التبادل بشكل أكبر في ظل المكانة الكبيرة التي تحظى بها الفنون الروسية في الشارع المصري. 

وكشف صابر عن التحضيرات التي سبقت عرض أوبرا "سانت بطرسبورغ" وردود الفعل عقب العرض من الجمهور المصري وكذلك الروسي.