الأربعاء 28 يوليو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بلينكن ولابيد يبحثان ضرورة تحسين العلاقات بين إسرائيل والفلسطينيين

انتوني بلينكن
انتوني بلينكن

بحث وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في اتصال هاتفي مع نظيره الإسرائيلي يائير لابيد "ضرورة تحسين العلاقات" بين إسرائيل والفلسطينيين "بطرق عملية".

وحسبما أفادت وكالة أنباء “تاس” الروسية، أضافت الخارجية الأمريكية في بيان لها، صدر في أعقاب المكالمة الهاتفية بين الوزيرين، أنهما "تبادلا الآراء بشأن الفرص لتعميق جهود التطبيع، وكذلك بشأن قضايا الأمن في المنطقة، بما في ذلك إيران".

يذكر أن يائير لابيد تولى منصب وزير الخارجية في الحكومة الإسرائيلية الجديدة، التي أطلق عليها اسم "حكومة التغيير" في 13 يونيو الجاري.

وحلت الحكومة الجديدة التي يعتبر لابيد رئيسا بديلا للوزراء فيها، والتي من المقرر أن يترأسها بعد سنتين حسب الاتفاق مع نفتالي بينت، محل حكومة بنيامين نتنياهو الذي كان رئيسا للوزراء في إسرائيل خلال السنوات الـ 12 الأخيرة.

 

 و في وقت سابق ، قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، إن الولايات المتحدة ستبقي مئات العقوبات على إيران حتى لو توصل البلدان إلى تسوية لإنقاذ الاتفاق حول الملف النووي الإيراني.

وفي حال التوصل إلى تسوية في ختام المحادثات غير المباشرة المتواصلة منذ شهرين في فيينا، والتي تستأنف نهاية الأسبوع الراهن "سيقع على عاتقنا رفع العقوبات التي تخالف أحكام الاتفاق المبرم العام 2015 حول الملف النووي"، على ما أوضح بلينكن خلال جلسة استماع برلمانية في واشنطن.

وأضاف أن الحكومة "ستبقي عقوبات لا تخالف هذا الاتفاق، وتشمل الكثير من سلوك إيران المضر في سلسلة من المجالات".

وأضاف: "أتوقع حتى بعد العودة إلى احترام الاتفاق بقاء مئات العقوبات التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، إذا لم تكن تخالف أحكام الاتفاق، وستبقى نافذة حتى تغير إيران سلوكها".

لكنه لم يلتزم استمرار العقوبات التي تستهدف المصرف المركزي الإيراني والقطاع النفطي ردا على سؤال طرحته عضو في مجلس الشيوخ الأمريكي.