رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بعد قليل.. انطلاق مؤتمر «حياة كريمة للمصريين بمعايير صحية معتمدة دوليًا»

هيئة الاعتماد والرقابة
هيئة الاعتماد والرقابة الصحية

تنظم هيئة الاعتماد والرقابة الصحية مؤتمرًا صحفيًا، بعد قليل، بمقر الهيئة بمدينة نصر، للإعلان عن تفعيل العمل بمعايير مراكز ووحدات الرعاية الأولية PHC الصادرة عن الهيئة، والحاصلة على الاعتماد الدولي لجودة الرعاية الصحية (الإسكوا) ، وتأثير ذلك في تطوير القطاع الصحي المصري، وتغيير شكل الخدمات الصحية المقدمة لمنتفعي التأمين الصحي الشامل، وكذلك دورها المحوري في دعم مبادرات الرئيس في الصحة، وفي الارتقاء بمستوى الخدمات اليومية المقدمة للمواطنين الأكثر احتياجًا وذلك وفقًا لمقاييس دولية تحقيقًا لمستهدفات رؤية مصر 2030 في جودة حياة المواطن المصري.

يعقد المؤتمر تحت عنوان "حياة كريمة للمصريين بمعايير صحية معتمدة دوليًا"، بحضور الدكتور أشرف إسماعيل، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، والدكتور إسلام أبو يوسف، نائب رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، وأعضاء مجلس إدارة الهيئة، والدكتور حسام أبو ساطي المدير التنفيذي لهيئة الاعتماد والرقابة الصحية.

وكان الدكتور أشرف إسماعيل، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، قد شارك، في مؤتمر "تحقيق دور القيادة في جودة الرعاية الصحية بمصر"، والذي نظمته مؤسسة التمويل الدولية IFC، التابعة للبنك الدولي، اليوم عبر تقنية الفيديو كونفرنس برئاسة وليد لبادي، المدير الإقليمى لمصر وليبيا واليمن، في إطار جهودها لدعم القطاع الصحي بمصر.

ووجَّه الدكتور أشرف إسماعيل فى مستهل كلمته، الشكر لمؤسسة التمويل الدولية لمبادراتها الرامية إلى دعم الخدمات الصحية بمصر وتسليط الضوء على تأسيس الجودة في مجال الرعاية الصحية، مؤكدًا أنه إذا كان تأسيس الجودة في المنشأة الصحية يعد مكلفًا في نظر البعض، فإن الأكثر تكلفة هو إعادة تكرار الإجراءات والتدخلات الناتجة عن الأخطاء الطبية فضلًا عن إهدار الوقت والأرواح في بعض الأحيان. 

وأضاف أن الجودة في مجال الرعاية الصحية لا تعد خيارًا، وإنما هي السبيل الأساسي للنمو لأنها توفر فرصًا للاستثمار والتطوير في أصول المؤسسة نتيجة للاستخدام الأمثل للموارد في اتجاهها الصحيح. 

وأشار إلى أن القوى البشرية هي المورد الأكثر قيمة والأصعب في تعويضه، لذا يجب زيادة حجم الاستثمار فيه للحفاظ على أمن وسلامة المنشأة الصحية بتوفير بيئات عمل آمنة ومناسبة لها.