رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اجتماع موسع في «تموين بورسعيد» لبحث تطوير الجمعيات التعاونية

اجتماع وكيل وزارة
اجتماع وكيل وزارة التموين ببورسعيد

عقد ناصر ثابت وكيل وزارة التموين ببورسعيد اجتماعا مع يسرى القاضى رئيس الاتحاد التعاوني الإقليمي لمحافظة بورسعيد، لبحث سبل تطوير الجمعيات التعاونية بالمحافظة، وطرح أفكار جديدة من شأنها تفعيل دور الإتحاد التعاونى فى ضبط الأسعار والأسواق وإحداث توازن فى أسعار السلع من أجل أن يشعر المواطن بالأمان فى الحصول على احتياجات.

وأكد ثابت أن تكليف التعاونيات للقيام بهذا الدور يعتبر تأكيدا لدورها فى حماية محدودى الدخل من جشع التجار الذين يحصلون على السلع من منتجيها بأبخس الأسعار ثم يعرضونها بشكل مبالغ فيه مما يضر أصحاب الدخول المحدودة، ودعا إلى مضاعفة جهودها فى هذا الصدد .

 

من جهة أخرى شنت مديرية التموين والتجارة الداخلية بمحافظة بورسعيد، برئاسة ناصر ثابت، بالتنسيق مع مباحث التموين، حملة مكبرة، اليوم الأربعاء، للرقابة على الأسواق، والتأكد من جودة السلع المقدمة للمواطنين.

وأسفرت الحملة التى ترأسها محمد عوض، وكيل المديرية، وخالد فهمي، مدير الرقابة التموينية، وإبراهيم الدهري، رئيس الرقابة، وبمشاركة مفتشى الرقابة، عن ضبط أحد المخازن غير المعلن عنها بمنطقة حى المناخ بداخله 500 زجاجة مياه غازية سعة لتر ونصف، بإجمالى 750 لتر من المياه الغازية منتهية الصلاحية، وغير صالحة للاستهلاك الآدمى قبل بيعها للمواطنين بغرض التربح غير المشروع.

تم التحفظ على الكمية المضبوطة، وتحرر محضر بالواقعة، وجارى العرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

كان الدكتور أحمد كمال، المتحدث الرسمي باسم وزارة التموين والتجارة الداخلية، كشف أن الوزارة وضعت خطة عمل شاملة لضبط الأسعار وتوفير السلع الأساسية للمواطنين بأسعار مناسبة على مستوى محافظات الجمهورية، وحرصًا على تحقيق التواجد المستمر بالأسواق والأنشطة والأغراض التموينية، لإحكام السيطرة على الأسواق وضبط معدلات الأسعار ومواجهة الزيادة في الاستهلاك.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة التموين والتجارة الداخلية، أن الوزارة ركزت على ضمان توافر كافة السلع الغذائية وبصفة خاصة الأساسية ( اللحوم ــ الأسماك ــ منتجات الألبان ــ الدواجن ــ الدقيق ــ السكر ــ الزيت ــ الأرز) بمنافذ الوزارة الثابتة الممثلة فى المجمعات الاستهلاكية وفروع شركتي الجملة، بأسعار مخفضة تقل عن مثيلتها بالسوق الحرة، وإحكام السيطرة على الأسواق وضبط معدلات الأسعار ( جملة ــ نصف جملة ــ قطاعى ).

وأكد تكثيف جهود إحكام الرقابة على قطاع المطاحن والمخابز، لضمان قيام أصحاب المخابز بإنتاج كامل الدقيق المنصرف لهم طبقًا لمعدلات الإنتاج ومطابقته للمواصفات والأوزان والأسعار المقررة، ومنع تهريب الدقيق البلدي المدعم استخراج 82% إلى السوق السوداء، وكذلك التصدي المستمر للمتاجرين والمتلاعبين بالسلع الاستراتيجية المدعمة وضمان وصولها لمستحقيها، واستمرار جهود مكافحة ظواهر الغش التجارى والسلع المنتهية الصلاحية والمجهولة المصدر.