رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

جونسون يدعو الأوروبيين إلى «البراجماتية و القبول بتسويات» بشأن إيرلندا الشمالية

جونسون
جونسون

دعا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم السبت، الأوروبيين على هامش قمة مجموعة السبع إلى "البراغماتية و القبول بتسويات" بشأن ترتيبات ما بعد بريكست لإيرلندا الشمالية التي تشكل مصدر توتر كبير في المقاطعة البريطانية.

وقالت رئاسة الحكومة البريطانية إن جونسون أوضح بعد سلسلة اجتماعات مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال "رغبته في البراغماتية والقبول بتسويات من جانب الجميع لكنه شدد على أن حماية اتفاق الجمعة العظيمة (السلام) أمر بالغ الأهمية".

وسلطت صحيفة "الجارديان" البريطانية في عددها الصادر أمس الجمعة، الضوء على تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حول أزمة حماية السلام في ايرلندا الشمالية في ظل التوتر بعد بريكست وتعقيبه على تصريحات رئيس الوزراء البريطاني جنسون.

وكان قد صعّد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من الضغط على رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، بشأن بروتوكول أيرلندا الشمالية من خلال الإصرار على "لا شيء قابل للتفاوض"، حيث خاطرت قمة مجموعة السبع لزعماء العالم بأن تطغى عليها المواجهة المريرة بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وحذر"ماكرون" رئيس الوزراء البريطاني من أن فرنسا ليست منفتحة على إعادة التفاوض بشأن أي جانب من جوانب البروتوكول- بل إنه أثار تساؤلات حول ما إذا كان يمكن الوثوق بالمملكة المتحدة.

وردًا على سؤال حول المطالب البريطانية بإعادة صياغة جوانب البروتوكول، قال ماكرون للصحفيين في مؤتمر صحفي في الإليزيه: "أعتقد أن هذا ليس جادًا- أريد إلقاء نظرة أخرى على شيء في يوليو تم الانتهاء منه في ديسمبر بعد سنوات من المناقشات والشغل".

وتابع ماكرون: «لدينا بروتوكول، إذا قلت بعد ستة أشهر إننا لا نستطيع احترام ما تم التفاوض عليه، فهذا يعني أنه لا يمكن احترام أي شيء، إنني أؤمن بثقل المعاهدة وأؤمن باتباع نهج جاد، لا شيء قابل للتفاوض، كل شيء قابل للتطبيق».