رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وزير الإعلام اليمني: ندعو المجتمع الدولي لإدراك حقيقة ميليشيا الحوثي

وزير الإعلام اليمني
وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني

نشر وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني، معمر الإرياني، مقاطع مصورة لميليشيا الحوثي الإرهابية خلال عمليات اقتحام المتاجر والأحياء المدنية في صنعاء والمناطق الخاضعة لسيطرتها، مطالبًا المجتمع الدولي بضرورة إدراك حقيقة ميليشيا الحوثي الإرهابية، ودعم الحكومة والشعب اليمني في معركة استعادة الدولة.

وكتب الإرياني، في سلسلة من التغريدات عبر صفحته الرسمية بموقع "تويتر": "مشاهد وثّقتها كاميرات المراقبة لاقتحام عناصر ميليشيا الحوثي الإرهابية مطلع شهر مايو الجاري متجر سما مول هايبر، الكائن بشارع الخمسين منطقة بيت بوس في العاصمة المختطفة صنعاء، وإطلاق النار بشكل عشوائي، ونهب الأموال والعبث بمحتويات المتجر".

وأضاف: "هذه المشاهد الصادمة نموذج لمئات الجرائم التي ترتكبها ميليشيا الحوثي الإرهابية بشكل يومي بحق القطاع الخاص والمواطنين في المناطق الخاضعة لسيطرتها، وتجسيد للممارسات الإجرامية والانفلات الأمني السائد هناك من سلب ونهب وفوضى السلاح وغياب للقانون".

واختتم قائلًا: "ندعو المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان والشرفاء والأحرار في العالم لإدراك حقيقة ميليشيا الحوثي الإرهابية، ودعم الحكومة والشعب اليمني في معركة استعادة الدولة وإسقاط الانقلاب وتثبيت الأمن والاستقرار، وتأمين الحياة الكريمة التي يستحقها اليمنيون".

استهداف المدنيين في مأرب 

من جانبه، أطلع نائب رئيس اليمن الفريق الركن علي محسن صالح، خلال اتصال هاتفي أجراه، اليوم، بمحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، على تفاصيل جريمة الحوثيين بإطلاق صاروخين باليستيين وطائرتين مسيرتين باتجاه المدنيين بالمحافظة، واستهداف مسجد في حي سكني وسط المدينة، وسجن للنساء في إدارة شرطة المحافظة، وسيارات إسعاف.

ووفقًا لما ذكرته وكالة الأنباء اليمنية، أشار نائب الرئيس اليمني إلى أنه في الوقت الذي يسعى فيه المجتمع الدولي والوسطاء من الأشقاء إلى التوصل لصيغة مناسبة للتهدئة، تصر الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران على تقويض هذه الجهود، وتكثف من هجماتها الصاروخية والمسيّرة المتفجرة لمدينة مأرب المكتظة بالمواطنين والنازحين، وتستهدف المنشآت الحيوية والأعيان المدنية بالمملكة العربية السعودية الشقيقة.

وأكد نائب الرئيس بأن هذه الميليشيات الإرهابية تثبت للشعب اليمني والإقليم والعالم يوماً بعد يوم أنها ترفض السلام ولا تكترث لما يعانيه المواطن اليمني من مآسٍ يومية جراء حربها وانقلابها المشئوم.

بدوره، أشار محافظ مأرب إلى أن هذه الاستهدافات الإجرامية لميليشيا الحوثي الانقلابية وتكثيفها خلال هذا الأسبوع للهجمات على المدنيين مؤشر على عدم رغبتهم في أي حلول للسلام وسعيهم لإجهاظ كل الجهود دون مسئولية أو حرص بما يخلفه إجرامهم من آلام وأوجاع في الجسد اليمني.