الثلاثاء 22 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

قرار بشأن الأم المتهمة بإلقاء طلفها فى صندوق قمامة بالقليوبية

المتهمة
المتهمة

أخلى قاضى المعارضات بمحكمة شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية، سبيل الأم المتهمة بإلقاء طفلها الرضيع فى صندوق القمامة بشبرا الخيمة بكفالة قدرها 3 آلاف جنيه، فيما صرحت النيابة العامة بدفن جثة الطفل بعد ورود تقرير الطب الشرعي.

وأدلت المتهمة وتدعى "ش.ش.ع" 32 عامًا، باعترافات تفصيلية أمام جهات التحقيق حول الواقعة، حيث أكدت أنها كانت خائفة من الحبس بعدما مات ابنها فجأة، قائلة "ابني مات وهو بيشرب من اللبن وأنا برضعه، وخفت أتحبس فرميته في الزبالة".

وأضافت الأم أنه أثناء إرضاع ابنها تعرض لاختناق ولم يستطع التنفس، وحاولت إسعافه لكن لم تستطع، مشيرة إلى أنها قامت بإلقائه في القمامة للتخلص منه خوفًا من المسئولية.

تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية، إخطارًا من العقيد أحمد الدقميرى، مأمور قسم شرطة ثان شبرا الخيمة، يفيد بالعثور على طفل داخل صندوق قمامة بمنطقة محور العصار بدائرة القسم

انتقلت على الفور الأجهزة الأمنية وباجراء التحريات ومشاهدة كاميرات المراقبة، تبين أن الأم هي من قامت بإلقائه في الصندوق عقب وفاته.

 وتبين من الفحص إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن القليوبية بإشراف العميد خالد المحمدى رئيس مباحث القليوبية والمقدم حازم الخيال رئيس مباحث قسم ثان شبرا، أن الأم تدعى "ش. ش.ع" 34 عامًا ربة منزل والطفل يدعى "س.س" 15 يومًا. 

وعقب تقنين الإجراءات تم القبض عليها، والتحفظ على جثة الطفل وتحرر محضر بالواقعة وصرحت النيابة العامة بدفن الجثة. 

على جانب آخر، عثر أهالي قرية المريج بشبين القناطر بمحافظة القليوبية على جثة طفل، ملقى برشاح القرية، الذي تغيب منذ 9 أيام، وجرى انتشال جثته ونقلها للمستشفى تحت تصرف النيابة العامة.

وكان اللواء حاتم حداد، مدير إدارة البحث الجنائي بالقليوبية، تلقى في وقت سابق إخطارًا من العميد سيد القاضي، مأمور مركز شرطة شبين القناطر، يفيد باختفاء طفل يُدعى معاذ جمال دعبس، مُقيم قرية المريج دائرة المركز

وتكثف أجهزة الأمن بالقليوبية جهودها لكشف غموض الحادث، وتولت النيابة التحقيق.