رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مسئول ياباني: بدء بعض الشركات تطعيم موظفيها الأسبوع المقبل

لقاح كورونا
لقاح كورونا

أفادت "وكالة جي جي" اليابانية للأنباء، اليوم الجمعة، نقلًا عن تصريحات أدلى بها الوزير المسئول عن اللقاحات تارو كونو، في مؤتمر صحفي، بأن بعض الشركات اليابانية ستتمكن من البدء في تطعيم موظفيها الأسبوع المقبل.

وحسب ما أوردته وكالة بلومبرج للأنباء، تلقت الحكومة اليابانية طلبات لتحديد 1583 موقعًا للتطعيم في أماكن العمل، وبدأ بالفعل تجهيز 500 موقع للتطعيم.

وفي سياق متصل، تدرس اليابان إنهاء حالة الطوارئ المفروضة في مواجهة كوفيد- 19 لمعظم المقاطعات العشر يوم 20 يونيو كما هو مقرر، مع استمرار سريان حالة شبه الطوارئ في بعض المناطق بما في ذلك العاصمة طوكيو ومقاطعة أوساكا، وفق ما أعلنه مصدر حكومي اليوم الجمعة.

وذكرت وكالة أنباء "كيودو" اليابانية، أن الحكومة تهدف إلى منع عودة ظهور فيروس كورونا قبل أوليمبياد طوكيو، والمقرر انطلاقها يوم 23 يوليو.

وأضاف المسئول الحكومي أنه في المناطق التي ستنتقل إلى حالة شبه الطوارئ، تخطط الحكومة لاستمرار مطالبة المطاعم بتقليل ساعات عملها، وطُلب من الحانات والمطاعم الإغلاق في تمام الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي.

وتستدعي حالة الطوارئ أمرًا بإغلاق بعض المرافق، بينما تستدعي حالة شبه الطوارئ فقط ساعات عمل أقصر.

ومن المتوقع اتخاذ القرار النهائي نهاية الأسبوع المقبل قبل أيام من انتهاء حالة الطوارئ، والتي تغطي مدينة هوكايدو التي تستضيف سباق الماراثون.

- تسجيل إصابات كورونا في 210 دول

وسجلت إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.


وشددت منظمة الصحة العالمية على التحديات المتعلقة بالتنفيذ والالتزام بالصحة العامة والتدابير الاجتماعية وتجنب التجمعات، نظرًا للارتفاع الهائل فى حالات كورونا المستجد عالميًا، وذلك وفقًا لما ذكره موقع "The Health Site".

وقالت منظمة الصحة العالمية، في تحديثها الوبائي الأسبوعي حول الوباء، إنه انتشر الآن فى 17 دولة على الأقل، موضحة أنه تم العثور على سلالة "الطافرة المزدوجة" الهندية في اليونان واليابان أيضًا.

يشار إلى أن منظمة الصحة العالمية أصدرت إرشادات محدثة حول الممارسات، وأضافت أن اللقاحات توفر أملًا جديدًا، ويجب استخدامها كأداة وقاية رئيسية من قبل البلدان والأفراد، ويتم الآن تقديم لقاحات "كوفيد- 19" في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط البالغ عددها 22 بلدًا، لكن التحديات قائمة في البلدان التى تواجه حالات طوارئ، بما في ذلك سوريا واليمن.