رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

روسيا: تسليم مذكرة بشأن الانسحاب من معاهدة الأجواء المفتوحة قريبًا

روسيا
روسيا

أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف، أن بلاده ستسلم مقرري اتفاقية الأجواء المفتوحة مذكرة بشأن الانسحاب منها في المستقبل القريب، مشيرًا إلى أنه لن يكون هناك أي تأخير بسبب انعقاد القمة الروسية الأمريكية في جنيف.
وقال ريابكوف في تصريحات صحفية اليوم، ردًا على سؤال عما إذا كان عدم إرسال روسيا مذكرة الانسحاب من الاتفاقية إلى مقرري الاتفاقية كندا والمجر يتعلق بالقمة المرتقبة بين الرئيسين بوتين وبايدن في جنيف:"لن نتأخر بأي حال من الأحوال في تسليم مذكرة الإنسحاب من هذه المعاهدة، نحن ملتزمون بالقوانين الروسية".

وأضاف أن "القانون الروسي المتعلق بالانسحاب من معاهدة الأجواء المفتوحة يدخل حيز التنفيذ خلال عشرة أيام بعد توقيعه والإعلان عنه"، مؤكدا أنه بعد هذا الأمر تُطرح مسألة كيفية تحويل المذكرة إلى جهات المقررين.
وشدد على أنه لا توجد هنا اعتبارات تتعلق بكيفية تصرف الأميركيين أو أي من حلفائهم.

وفي وقت سابق، ذكرت وكالة روسية، اليوم الأربعاء، أن معاهدة الأجواء المفتوحة دخلت حيز التنفيذ في 1 يناير 2002، وأصبحت واحدة من تدابير بناء الثقة في أوروبا بعد الحرب الباردة، وسمحت لـ34 دولة مشاركة بجمع المعلومات بشكل علني حول القوات المسلحة وأنشطة بعضها بعضًا.
وأضافت أنه في مايو من العام الماضي، بدأت الولايات المتحدة إجراء الانسحاب، الذي انتهى في 22 نوفمبر.
وكانت وزارة الخارجية الروسية، أعلنت في 15 يناير عن بدء الإجراءات للانسحاب من المعاهدة، مشيرة الى أنه وبعد انسحاب الولايات المتحدة من المعاهدة "انتهك وبشكل كبير ميزان مصالح الدول المشاركة التي تحقق عند إبرام المعاهدة".

وكان أحال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى البرلمان مشروع قانون لإلغاء اتفاقية "الأجواء المفتوحة" التي تتيح تحليق طائرات مراقبة عسكرية فوق الدول الموقّعة عليها، والتي أثار خروج واشنطن منها العام الماضي استياء موسكو وتنديدها به.