الأربعاء 23 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الأوبرا تحتفل بمئوية ميلاد فارس الأغنية.. الأحد

مرسي جميل عزيز
مرسي جميل عزيز

تواصل دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتور مجدي صابر خطتها للاحتفاء بذكري أعلام الكلمة والنغم، تحت رعاية الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة.

وتحتفل الأوبرا بمئوية ميلاد فارس الاغنية العربية مرسي جميل عزيز خلال حفل بقيادة المايسترو إيهاب عبد الحميد في الثامنة مساء الأحد 13 يونيو علي مسرح النافورة.

يتضمن البرنامج أبرز أعمال الشاعر الراحل التي تعاون خلالها مع عمالقة الملحنين منها" يانا يانا ، ابعد يا حب ، بلدي احببتك يا بلدي، اعز الناس ، رمش عينه ، يا حبايبي يا غاليين،  احبك ، تلات سلامات ، يامة القمر علي الباب ، بيت العز ، علي عش الحب ، اما براوه ، اكدب عليك ، من حبي فيك يا جاري ، الف ليلة وليلة .. أداء احمد عفت ، مي فاروق،  وليد حيدر ، مي حسن ، شيماء ناجي ، أميرة احمد وعازف الجيتار وحيد ممدوح.

يشار أن مرسي جميل عزيز من مواليد الشرقية عام 1921 ، تأثر بالبيئة الريفية التي نشأ فيها و ترجمها في العديد من اعماله ،  تغنى بكلماته محمد عبد الوهاب وأم كلثوم وعبدالحليم حافظ وفيروز وغيرهم، ولحنها العمالقة منهم رياض السنباطي والأخوان رحباني ومحمد الموجي وكمال الطويل، وبليغ حمدي وحققت نجاحا جماهيريا واسعا ، نال جائزة الدولة التقديرية ووسام الجمهورية للآداب والفنون" باعتباره رائداً للأغنية الشعبية والوصفية وكفارس للأغنية العاطفية ، رحل في 9 فبراير عام 1980 .

كتب أول قصيدة شعرية في سن الثانية عشرة في رثاء أستاذه. وفي عام 1939 أذيعت له أول أغنية في الإذاعة ولم يتجاوز الثامنة عشرة بعنوان "الفراشة" ولحنها الموسيقار رياض السنباطي. وفي نفس العام انطلقت شهرته عندما كتب أغنية "يامزوق يا ورد في عود" وغناها المطرب عبد العزيز محمود.

وحصل على البكالوريا من مدرسة الزقازيق الثانوية عام 1940، والتحق بكلية الحقوق، وهناك أصبح رئيسًا وعضوًا لعدة جماعات أهمها الشعر، والآداب، وفنون التصوير، والموسيقى، والتمثيل، كما انضم لفريق الرحلات، وفيما بعد لم يكتف بموهبته لكتابة الشعر فدرس اللغة العربية والشعر والأدب والتراثين العربي الحديث والقديم، وكذا الأدب العالمي وأصوله ونظرياته وقواعده النقدية، كما التحق بمعهد السينما، وكان الأول علي دفعته، وحصل على دبلوم في فن كتابة السيناريو عام 1963.