الثلاثاء 22 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بوتين يحذر من انضمام أوكرانيا للناتو

بوتين
بوتين

وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تحذيراً شديدا بشأن احتمالات انضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو) ، قائلاً إن أولئك الذين يعارضون العضوية في البلاد قلقون من محاصرتهم وسط صراع.


وقال بوتين في مقابلة أجراها معه التليفزيون الرسمي الروسي مساء  الأربعاء: "ما لا يقل عن 50  من سكان أوكرانيا لا يريدون الانضمام إلى حلف الناتو وهؤلاء أشخاص أذكياء"، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء.


كان استطلاع للرأي أجري في مارس قد أظهر أن 57 من الأوكرانيين يؤيدون الانضمام إلى الناتو بينما يعارض 36 ذلك.


جاء التحذير بعد يومين من حديث بايدن عبر الهاتف مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وهو مؤيد قوي للعضوية في الناتو ، وأكد دعم الولايات المتحدة للجمهورية السوفيتية السابقة التي تقاتل ضد انفصاليين موالين لروسيا منذ عام 2014.


ومن المقرر أن يعقد بايدن وبوتين قمتهما الأولى في 16 يونيو في جنيف.

 

وفي سياق أخر، افتتح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأربعاء، محطة عملاقة لمعالجة الغاز تابعة لشركة "غازبروم" الروسية في أقصى شرق البلاد، ستصدر منتجاتها إلى الصين.


وأعطى بوتين إشارة الانطلاق عن طريق الفيديو، بدعوة من رئيس "غازبروم" أليكسي ميلر لبدء أول خط إنتاج في مصنع "آمور لمعالجة الغاز" والذي تم تقديمه كواحد من بين الأكبر في العالم.


وقال الرئيس الروسي: "تبلغ كلفة المشروع أكثر من ألف مليار روبل (11.4 مليار يورو)"، موضحا أن المصنع يمتد على مساحة 900 هكتار وأن المرحلة الأخيرة من تشغيله ستتم في عامي 2024-2025.


والمصنع عبارة عن حلقة ضمن خط أنابيب "باور أوف سيبيريا" الذي سيزوده بالغاز في نهاية المطاف، يفترض أن تتم معالجة 42 مليار متر مكعب من الغاز سنويا وتحويلها إلى هيليوم وإيثان وبروبان وبيوتان وغيرها.


تلك المنتجات موجهة إلى الصين ولكن أيضا إلى مصنع تابع لمجموعة البتروكيماويات "سيبور"، هو قيد الإنشاء في مكان قريب، والذي سيحول الغازات إلى بوليمرات، وهي حبيبات تستخدم في تصنيع المنتجات البلاستيكية ومخصصة أيضا للتصدير إلى الصين المجاورة.


وأضاف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن ما مجموعه 35 ألف شخص شاركوا في بناء المصنع، وقال إنهم "أشخاص وشركات من روسيا وتركيا والصين والهند وإيطاليا وألمانيا وكرواتيا وصربيا وكازاخستان وأوزبكستان وقرغيزستان".