رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

السودان يعلن تفاصيل لقاء «حمدوك» بوزيري الخارجية والري المصريين

زيارة وزيري الخارجية
زيارة وزيري الخارجية والري للسودان

بحث رئيس مجلس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، اليوم الأربعاء، مع وزيري الخارجية والري المصريين موضوع الملء الأحادي الثاني لسد النهضة الإثيوبي بجانب العلاقات الثنائية بين القاهرة والخرطوم.

وأوضحت الخرطوم تفاصيل اللقاء بين الجانبين، مشيرة إلى أن حمدوك استقبل بعد ظهر اليوم بمكتبه برئاسة مجلس الوزراء وزيري الخارجية والري المصريين سامح شكرى، ومحمد عبد العاطي، بحضور وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي ووزير الري والموارد المائية ياسر عباس وسفير مصر العربية لدى السودان حسام عيسى، حسب وكالة الأنباء السودانية "سونا".

وبحث اللقاء العلاقات الثنائية بين السودان ومصر وسبل تعزيزها بما يخدم مصلحة البلدين الشقيقين، بجانب مناقشة موضوع الملء الأحادي الثاني لسد النهضة الإثيوبي دون التوصل لاتفاق قانوني ملزم حول التشغيل وتبادل المعلومات والذي يضر بالمصالح والأمن المائي لدول المصب السودان ومصر.

كما تم خلال اللقاء الإتفاق على تكثيف عمل آلية التنسيق على المستوى الفني ودعم المسار الافريقي للاتفاق بين الدول الثلاثة مصر والسودان وإثيوبيا قبل الملء.

بيان مصري سوداني مشترك بشأن سد النهضة

 وكان الجانبان السوداني والمصري أصدرا في ختام المباحثات التي جرت اليوم خلال الزيارة، بيانا مشتركا، اتفقا خلاله على المخاطر الجدية والآثار الوخيمة المترتبة على الملء الأحادي لسد النهضة، وأكدا أهمية تنسيق جهود البلدين على الأصعدة الإقليمية والقارية والدولية لدفع إثيوبيا ألى التفاوض بجدية وحسن نية وإرادة سياسية حقيقية من أجل التوصل لاتفاق شامل وعادل وملزم قانوناً حول ملء وتشغيل السد.