رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«أبوشقة» يعتمد أكبر حركة تعيينات في صحيفة وبوابة «الوفد» منذ 1984

أبوشقة
أبوشقة

 اعتمد المستشار بهاء الدين أبوشقة، رئيس الوفد، أكبر حركة تعيينات في صحيفة وبوابة الوفد، حيث تم تعيين ١٢١ صحفياً وفنياً، من العاملين في الإصدار الورقي والإلكتروني. 

قام رئيس الوفد بتوقيع قرار تعيين الدفعة الثانية من شباب الصحفيين، والتي بلغت ٦١ صحفياً، وذلك بعد ثلاثة أشهر فقط من قرار تعيين الدفعة الأولى، ليبلغ عدد من تم تعيينهم ١٢١ صحفياً وفنياً، لتصبح أكبر حركة تعيينات تشهدها جريدة الوفد منذ إصدارها عام ١٩٨٤. 

وأصدر المستشار بهاء الدين أبوشقة، قرار التعيين، بعد الإطلاع على قرار الهيئة العليا الصادر يوم٢٠٢١/٢/٢٧ بشأن تعيين ١٢١ صحفياً وفنياً بجريدة الوفد،وبعد مراجعة القرارات السابقة لمجلس إدارة الصحيفة،وبعد الإطلاع على تقرير اللجنة الثلاثية المكونة من أعضاء الهيئة العليا الأساتذة الدكتور وجدي زين الدين رئيس التحرير، وطارق تهامي مدير التحرير، وحمدي قوطة عضو مجلس الإدارة.

كما قرر رئيس الوفد منح مكافآت شهرية للمتدربين في الصحيفة، والذين بلغ عددهم 7 صحفيين تحت التمرين، وإدراجهم في الكشوف الرسمية للصحيفة ضمن إجراءات مكثفة لتطوير الأداء المالي والإداري للصحيفة والبوابة الإلكترونية،بما يتواكب مع أدوات العصر، لاستثمار كافة الموارد البشرية في المؤسسة الصحفية بما يتوافق مع تطور أدوات العمل الإعلامي المكتوب والمرئي.

كانت اللجنة الثلاثية قد تقدمت لرئيس الوفد بتوصية بتعيين ٦١ صحفياً إضافياً ضمن الدفعة الثانية،استناداً لقرار سابق للهيئة العليا بتعيين ١٢١ صحفياً،وبعد دراسة التكلفة المالية لقرارات التعيين،التي جاءت بعد خروج عدد كبير من الصحفيين والعاملين من الجيل الأول والثاني إلى سن التقاعد. 

وتقدمت اللجنة الثلاثية، الدكتور وجدي زين الدين رئيس التحرير، وطارق تهامي مدير التحرير، وحمدي قوطة عضو مجلس الإدارة، بخالص الشكر والتقدير، للمستشار بهاء الدين أبوشقة رئيس الوفد، لإصداره القرار التاريخي، بتعيين دفعة جديدة من الصحفيين ليصل عدد المعينين في عهده إلى ١٢١ صحفيا لأول مرة في تاريخ الصحيفة، وقالوا في بيان مشترك أصدروه عقب توقيع قرار التعيينات، أن القرار يؤكد أن رئيس الوفد، يعمل بكل جدية على تطوير منظومة العمل اليومي في صحيفة وبوابة الوفد،وأن التطوير يبدأ دائما بتجهيز بيئة العمل المستقرة لكافة الصحفيين والعاملين، خاصة أن المستشار بهاء أبوشقة تعامل مع كافة الصحفيين باعتبارهم أبناء يستحقون الإنصاف والحصول على حقهم في التعيين والعمل في استقرار خاصة أنهم أبناء مؤسسة الوفد الصحفية،ويمثلون جيلا جديدا سيواصل العمل من أجل استمرار واستقرار الإصدار اليومي للصحيفة والبوابة الإلكترونية.